سياسة

       

الثالث خلال شهر.. مصر توقع بروتوكول تعاون عسكري مع بورندي وسط تصاعد أزمة سد النهضة

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– وقعت مصر وبورندي، السبت، بروتوكول تعاون عسكري مشترك، في غضون تصاعد التوترات مع إثيوبيا، على خلفية عدم التوصل إلى اتفاق قانوني بشأن سد النهضة الكبير.

وبرتوكول التعاون العسكري المُوقع بين البلدين هو الثاني من نوعه في غضون أيام، بعد أن وقعت مصر اتفاقا مماثلا مع أوغندا قبل أيام. وسبقها توقيع مماثل مع السودان في مارس/أذار الماضي.

وإلى جانب السودان، فإن أوغندا وبوروندي من بين دول حوض نهر النيل البالغ عددها 11 دولة.

ووقع على البروتوكول الأخير رئيس أركان الجيش المصري الفريق محمد فريد، ورئيس قوات الدفاع الوطنى البورندى بريم نيونجابو، وذلك على هامش الاجتماع الأول للجنة العسكرية للبلدين من أجل تعزيز التعاون العسكري بين البلدين.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، إن البرتوكول يهدف إلى التعاون في مجالات التدريب والتأهيل والتدريبات المشتركة، بما يتيح تبادل الخبرات بين الجانبين، إضافة إلى “تأكيد توافق الرؤى تجاه الموضوعات التي تمس المصالح المشتركة للقوات المسلحة لكلا البلدين” .

ورفضت مصر والسودان مقترحًا إثيوبيًا بأن تتبادل أديس أبابا المعلومات حول سد النهضة، لعدم موافقتها على توقيع اتفاق قانوني ملزم يضع قواعد لظروف ملء السد وضوابط تشغيله في سنوات الجفاف.

ووصل مسار المفاوضات بين الدول الثلاث إلى طريق مسدود، مع اقتراب إثيوبيا من القيام بعملية الملء الثاني لبحيرة سد النهضة في يوليو/تموز المقبل.

وتحصل مصر على نحو 90% من احتياجاتها المائية عبر نهر النيل. وتبلغ حصتها السنوية 55.5 مليار متر مكعب، فيما يحصل السودان على 18.5 مليار متر مكعب.

ويعتبر السد الإثيوبي، البالغة تكلفته أكثر من 4 مليارات دولار، أكبر مشروع لتوليد الطاقة الكهرومائية في إفريقيا.

Source