أخبارصناعة

معرض ومؤتمر مصر الدولي للبترول 2020 يطلق العنان لإمكانات المرأة في قطاع الطاقة  

في إطار استمرار تعزيز دور المرأة القيادية بكافة القطاعات المتنامية خاصة في قطاع البترول والغاز الذي يهيمن عليه الرجال،  يركز مؤتمر وحفل جوائز “المرأة في الطاقة” أحد فاعليات اليوم الختامي لمعرض ومؤتمر مصر الدولي للبترول (ايجبس) على دعم جيل جديد من السيدات و تمكنهم من اقتناص مناصب فاعلة في المجالات العلمية أو الفنية،  حيث يستقطب الحدث قيادات نسائية سيجتمعن بالقاهرة يوم الخميس 13 فبراير المقبل لتبادل وجهات النظر حول الفرص والتحديات لتعزيز الدور القيادي للمرأة في قطاع الطاقة.

تحت رعاية فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية وبدعم من وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، تضم الدورة الرابعة من مؤتمر “المرأة في الطاقة” كافة الاطراف المعنية بمختلف مجالات قطاع الهيدروكربون في مصر ومنطقة شمال إفريقيا والبحر الأبيض المتوسط، وسط تواجد مؤسسي وحكومي قوي لمناقشة الفرص والتحديات تمكين المرأة وتحقيق التكافؤ بين الجنسين وخلق خطة عمل استراتيجية طويلة الأجل لبناء مستقبل اكثر استدامة ومساواه وشمول على مدار يوم كامل.

لقد ساهم إرساء مبدأ تكافؤ الفرص بين العاملين والعاملات في تعزيز التنمية المستدامة بالدول ذات الاقتصاديات الصاعدة في العالم، فعلى المستوى التنظيمي، تُحقق المؤسسات التي تمتلك قاعدة مهنية تضمن التنوع بين الجنسين معدلات ربحية أعلى والارتقاء المجتمعي المنشود،

فقد خطت مصر خطوات ايجابية ملحوظة اتجاه تمكين المرأة بفضل وجود إرادة حكومية جادة، وهو ما تُرجم على أرض الواقع من خلال تبني مبادرات تركز على التدريب والتطوير ومحو الامية الرقمية والادماج المالي الرامية إلى تقليص الفجوة بين الجنسين التي تنوالها تصنيف الفجوة بين الجنسين العالمي السنوي الصادرعن المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2020.

حيث أبرزت النتائج أن مساهمة المرأة فـى النشاط الاقتصادى بلـغت 22.1%، حيث بلغت نسبة العاملات في القطاع الخاص حوالي 67.7%. وفي سياق متصل، رصدت دراسة خاصة بمنظمة الأمم المتحدة (اليونسكو) في عام 2017 بعنوان “المرأة في العلوم” ان المرأة المصرية تستحوذ 42.2٪ من اجمالي عدد الباحثين العلميين المصريين والتي تعد نسبة مرتفعة بالمقارنة الى النسب المتوسطة العالمية البالغة 29.9٪. حيث تشغل نسبة السيدات العاملة حوالي 26% من اجمالي عدد الموظفين بشركات البترول الدولية وفيما تمثل نسبة السيدات العاملات 13% بشركات البترول الوطنية فيما اقتنصت السيدات نسبة 16%  بشركات خدمات ومعدات البترول ومع ذلك، كشفت الإحصائيات ان امام كل سيدة عاملة اربع ربات بيوت.

يتضمن مؤتمر “المرأة في الطاقة” يومًا كاملاً من الجلسات النقاشية والموائد المستديرة التفاعلية للاطلاع على أفضل الممارسات وتبادل الخبرات لوضع سياسات لتقليص الفجوة بين الجنسين في قطاع الطاقة بكافة المناصب الفنية والادارية

ويسلط المؤتمر الضوء على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد سعياً لتحقيق التكامل بين الجنسين بما يخدم آلية تطوير وتحسين مستوى الأداء للنهوض بقطاع البترول والغاز ومواكبة التطورات العالمية، وفى هذا السياق، ستلقي الدكتورة أماني أبو زيد، مسؤول ملف البنية التحتية بالاتحاد الأفريقي الضوء خلال كلمتها الافتتاحية على استراتيجيات تهدف الى تهدف الى معالجة التحديات الاقتصادية ضد المرأة وتمكينهن في قطاع البترول والغاز.

 وفي سياق متصل، ستناقش معالي الدكتورة مايا محمد عبد المنعم مرسي، رئيسة المجـــلس القومـــي للمـــرأة خلال جلسة حوارية مع السيدة شونا أولني رئيسة قسم الشمول المجتمعي في منظمة العمل الدولية، اعتماد سياسات سليمة وتشريعات قابلة لإلنفاذ وتعزيز السياسات والتشريعات القائمة للنهوض بجهود تمكين المرأة والمساواة بين الجنسين في كافة نواحي التنمية الاقتصادية.

تتضمن حلقات النقاش نخبة من المتحدثين المحليين والدوليين من شركة بريتيش بتروليوم وشركة شيل وشركة شلمبرجير وشركة شيفرون ومؤسسة النفط والغاز الطبيعي الهندية وشركة هيلينك بتروليوم وشركة إنرجيان وشركة شنايدر إلكتريك وشركة هاليبرتون والشركة المصرية للغازات الطبيعية (جاسكو) لتعزيز الشمول والتنوع على كافة الأصعدة بالقطاع.

تتراوح اعمار ثلاثة أرباع القوى العاملة بالقطاع ابتداء من 50 عامًا أو أكبر وهو ما يستتبعه نسب تقاعد المهنيين المرتقبة والتي قد تصل الى 50٪ تقريبًا خلال السنوات الخمس إلى السبع القادمة، سيناقش المؤتمر اهمية تبني استراتيجيات قصيرة وطويلة الأجل بين القطاعين العام والخاص لمواجهة التغيير المرتقب في هذا الملف.

إيمانًا بالدور الراسخ الذى تقوم به المرأة فى تأسيس المجتمع ككل، ستناقش جلسات المؤتمر أبـرز العوامـل التي تعيـق المـرأة نحو تسـلق السـلم المهنـي و كيفية كسر التابوهات المتعلقة بخفض قدرة المرأة على القيادة والعمل الجماعي وتكوين أجيال جديدة من السيدات الواعدات وذلك من خلال نقل التجارب الشخصية لقياديات بارزات من السيدات القطاع.

من جانبه أكد سلمان أبو حمزة، نائب رئيس قطاع فعاليات الطاقة في شركة “دي إم جي إيفنتس”، منظم مؤتمر (ايجبس)  على حرص ايجبس على تمكين ودعم كوادر نسائية ليقدن مستقبل الطاقة و تأهيلهن لصنع القرار وإدارة المشروعات والاجتماعات ووضع الاستراتيجيات المستقبلية.

وتناقش الجلسة الختامية منهجيات النهوض بالمرأة في مصر ، حيث يناقش كبار قادة البترول والغاز المصريين التحديات والفرص التي تواجه المصريات في القطاع و كيفية معالجة التحيزات الثقافية ودعم مشاركة السيدات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وضمان المساواة في الأجور وفرص العمل للمرأة المصرية.

ومن المقرر أن يتبع المؤتمر حفل توزيع الجوائز المرأة في الطاقة في نسخته الثالثة بحضور معالي المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية،  يوفر الحفل منصة للاحتفال بالإنجازات الكبيرة التي تحققها المرأة في قطاع الطاقة وتعزيز مساهماتها القيّمة في تنميته وتطويره، وتكريم التزامها الراسخ بأرفع المعايير المهنية.

ويقام معرض ومؤتمر مصر للبترول (ايجبس) ، أكبر منصة للبترول والغاز في منطقة البحر الأبيض المتوسط وشمال إفريقيا بمركز مصر الدولي للمعارض ، بالقاهرة خلال الفترة من 11 إلى 13 فبراير 2020 ، و الذي تشمل فعالياته مؤتمر وجوائز المرأة في الطاقة المقرر عقده يوم الخميس 13 فبراير  تحت رعاية  شـركة ونترشال ديا (الراعي الرئيسي) ، و شركة هاليبرتون (راعي الجلسات) ، و شركة شلمبرجير (راعي الجلسات) ، و شركة أباتشي (راعي فئة الجوائز) وشركة بيكر هيوز (راعي فئة الجوائز) و شركة انبي  (راعي فئة الجوائز).

يعد مؤتمر المرأة في الطاقة وحفل توزيع الجوائز بمثابة شهادة قوية على الأعمال الجماعية التي بدأها كبار المسؤولين التنفيذيين من الذكور في صناعة البترول والغاز ، و يشارك لاعبون بارزون في الصناعة في هذا الحدث ومنهم فابريس بوشاود، مدير الموارد البشرية وخطط القوة العاملة وتنمية المواهب، شركة شلمبرجير و يحيى الحسيني ، مدير مشروع حوكمة الشركات ، مؤسسة التمويل الدولية (IFC) و حسام أبو سيف ، المدير والمدير العام ، مصر والسودان وجنوب السودان بيكر هيوز و المهندس حسين فؤاد الغزاوي ، مستشار مستقل بقطاع البترول والغاز وكامل الصاوي، رئيس شركة كويت إنرجي، و بريان هراديكي، مدير عام هندسة المكامن بشركة أباتشي – مصر.

وتشمل المشاركات جيلان المسيري ، الممثل القطري ورئيسة مكتب الأمم المتحدة للمرأة ، و دونا رايلي، نائب رئيس شركة بريتش بتروليوم للموارد البشرية و الدكتور ألكا ميتال ، مدير الموارد البشرية بمؤسسة شركة النفط والغاز الطبيعي في الهند (ONGC) و كارين سايمون، الرئيس غير التنفيذي لشركة إنرجيان و تريسي جوزيفوفسكي ، نائب رئيس الموارد البشرية في هاليبرتون و فابريس بوشاود، مدير الموارد البشرية وخطط القوة العاملة وتنمية المواهب، شركة شلمبرجير و ليانا جوتا، مدير سياسات الطاقة والعلاقات الدولية، مجموعة هيلينك بتروليوم و ميليسا جونز ، مديرة عمليات التسويق وتطوير الأعمال في بكتل و منال مسيحة ، نائب رئيس قسم خدمة العملاء والجودة في شنايدر إلكتريك، و آنا سارايشفيلي ، رئيسة قسم التسعير في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بشركة شيفرون ، وسلمى الهاجري، مدير عام هندسة المكامن ومدير الأصول بشركة مبادلة للبترول – مصر ، و منى جادو ، مدير عام شؤون العملاء وعقود توريد الغاز في الشركة المصرية للغاز الطبيعي (جاسكو)، و ريم هنري ، مهندس ميداني للوير لاين و عمليات التثقيب بشركة هاليبرتون، و إنجي عدلي ، المدير العام للتراخيص والعقود في هيئة تنظيم الغاز (GASREG)، و فريدة الهاروني، طالبة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، و هبة أبو النصر، مستشار مبيعات بشركة إكسون موبيل، و أميرة محمد، طالبة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق