بترول وطاقة

       

النفط يتراجع.. والأنظار تتحول من قناة السويس إلى “أوبك+”

       

       

       

       

       


تراجعت أسعار النفط اليوم الثلاثاء، عقب استئناف حركة الشحن عبر قناة السويس بعد أيام من الانتظار، وتحول الأنظار إلى اجتماع “أوبك+” الذي قد يشهد تمديد القيود على الإمدادات وسط عمليات إغلاق جديدة لاحتواء انتشار فيروس كورونا.

وكان خام برنت منخفضا 15 سنتا بما يعادل 0.2% ليصل إلى 64.83 دولار للبرميل، بحلول الساعة 0115 بتوقيت غرينتش، بعد أن حقق مكاسب بلغت 0.6% أمس. وتراجع الخام الأميركي سنتا واحدا ليسجل 61.55 دولار للبرميل.

واستؤنفت حركة الملاحة بقناة السويس مساء أمس الاثنين، بعد تعويم سفينة الحاويات الضخمة إيفر جيفن التي سدت الممر المائي لقرابة أسبوع، بينما تنتظر أكثر من 400 سفينة عبور الممر الملاحي.

وتتحول أنظار السوق إلى اجتماع يوم الخميس لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها، بما في ذلك روسيا، في فيينا.

وقال مصدر مطلع لـ”رويترز” أمس الاثنين، إن السعودية مستعدة لدعم تمديد تخفيضات النفط التي تنفذها “أوبك” وحلفاؤها لتشمل شهري مايو ويونيو، وإنها مستعدة أيضا لتمديد تخفيضاتها الطوعية لتعزيز الأسعار.

Source