أخباراتصالات وتكنولوجيا

       لتقديم الخدمات الالكترونية وتطوير المنظومة الطلابية

مذكرة تفاهم بين المجموعة الوطنية «فيكسيد سليوشنز» و«جامعات المعرفة الدولية»

       

       

       

       

       


 

وقعت المجموعة الوطنية «فيكسيد سليوشنز» لخدمات التحول الرقمى وأمن المعلومات، مذكرة تفاهم مع مؤسسة «جامعات المعرفة الدولية» بالعاصمة الادارية الجديدة، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للطلاب عبر منظومة رقمية متكاملة، واتاحة المعامل الافتراضية التخصصية،

والتى من شأنها إتاحة قدرات تكنولوجية للطلاب للممارسة والتعلم في مجال الأمن السيبرانى والكثير من المجالات التخصصية الاخرى بما يتوافق مع الاحتياجات المناسبة للطلاب واتباع أفضل الطرق والممارسات وكذلك الاستفادة من التطبيقات والانظمة المتكاملة لتقديم قيمة مضافة للتعلم عبر معامل افتراضية متكاملة,

وياتى ذلك فى اطار التكامل مع استراتيجية الدولة فى تطوير وتحديث انظمة التعلم الحديث والمقدمة للطلاب والاستفادة من تطبيقات تكنولوجيا التعلم.

وقال المهندس محمود توفيق، الرئيس التفيذى للمجموعة الوطنية «فيكسيد سليوشنز»، أن هذه الشراكة، تأتى فى اطار التعاون مع كبري المؤسسات التعليمية والجامعات المتخصصة، فيما يتعلق بمجال الامن السيبرانى، واتاحة ادوات ومنصات تكنولوجية لطلاب الجامعة،

والاستفادة من المجموعة الوطنية فيكسيد سليوشنز ذات الخبرات المتعددة فى مجال تقديم خدمات الامن السيبرانى بداخل مصر وخارجهان و التعاون مع الكثير من القطاعات الهامة والاستراتيجية فى مجال التحول الرقمى والمنصات الالكترونية.

واضاف توفيق، أن المؤسسة التعليمية تتميز بتوفير بيئة تعليمية متطورة للطلاب، ومحفزات للإبداع، وتفعيل آليات الممارسات العملية، واكتساب الخبرات التخصصية،

لتتماشي مع احتياجات سوق العمل المحلى والعالمى لتحقيق أقصى قدر من التفاعل مع كافة القطاعات، مشيراً إلى تطوير مهارات الامن السيبرانى وزيادة قدرة الطلاب على معرفة كافة التكنولوجيات الحديثة اوالمستخدمة فى هذا المجال ،

من خلال إنشاء مجتمع متصل من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس ، حيث يتم تبادل الخبرات وتطوير آليات البحث والتطوير.

وقال الدكتور محمود علام، رئيس جامعة «كوفنترى»، التابعة لمجمع جامعات المعرفة الدولية، أن تلك الشراكة تتصمن العمل على بناء كوادر مؤهلة، مما يحقق الهدف من تفعيل منظومة المعامل الاقتراضية،

وكذلك تقديم الخدمات الاستشارية في مجالات ألامن السيبراني، واتاحة تدريب عملي تفاعلي للطلاب، والمشاركة في الكثير من المشروعات لاكتساب المهارات والقدرات المؤهلة للعمل وفقا للمعايير العالمية،

مشيرا الى أن برنامج الأمن السيبراني المقدم من خلال فرع جامعة كوفنتري ، يعد أول برنامج في هذا المجال يتم تدريسه في مصر حيث أن الجامعة تهدف دائما لإنشاء برامج متميزة لكونها جامعة دولية ذات معايير عالمية.

وأوضح علام، أن مؤسسة جامعات المعرفة الدولية تستضيف فرع لجامعة كوفنتري البريطانية ومقرها الرئيسي بالمملكة المتحدة، داخل مصر لتقديم برامج دراسية جامعية في مجالات الهندسة وعلوم الحاسب الآلي والتصميم الإعلامي،

وإدارة الأعمال، وعلم النفس، مشيرا الى أنه حرصا من الجانبين على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للطلاب الملحقين بفرع جامعة كوفنتري وتلبية كافة الاحتياجات التى تقدم من خلال منظومة رقمية متكاملة،

واتاحة المعامل الافتراضية التخصصية، والتى من شأنها إتاحة قدرات تكنولوجية للطلاب للممارسة والتعلم في مجال الأمن السيبرانى والكثير من المجالات التخصصية الاخرى.