بترول وطاقة

       

انفجار ضخم وألسنة لهب إلى السماء.. حريق يلتهم مصفاة نفط باندونيسيا

       

       

       

       

       


اندلع حريق هائل الاثنين في واحدة من أكبر مصافي النفط في اندونيسيا اجتاح منشآتها بالكامل، وفق ما أفادت وكالة إدارة الكوارث مشيرة إلى وقوع إصابات.

وكافح رجال الإطفاء لاحتواء الحريق في مصفاة بالونغان في مقاطعة جاوا الغربية، التي تديرها شركة بيرتامينا الحكومية للنفط، بينما تصاعدت أعمدة الدخان الأسود منها.

وقال روماجي احد سكان المنطقة “دوّى صوت قوي واعتقدت انه اعصار”، مضيفا “نظرت الى الخارج وكان الحريق ضخما وألسنة اللهب تتصاعد في السماء”.

وأصيب ما لا يقل عن خمسة أشخاص بجروح خطيرة وأُجلي نحو ألف من سكان المنطقة بعد اندلاع الحريق في ساعة مبكرة من صباح الإثنين في خزان نفط قبل ان يمتد الى خزانات أخرى.

وقالت هيئة إدارة الكوارث إن شخصا توفي بنوبة قلبية بعد الانفجار، فيما أصيب نحو 15 شخصا بجروح طفيفة، وتبحث السلطات عن ثلاثة آخرين.

وقال رئيس شركة بيرتامينا نيك ويدياواتي في بيان “من أجل منع انتشار الحريق أوقفنا العمليات ونضع جهودنا الآن في مكافحة الحريق”.

ولم يتبين سبب اندلاع الحريق حتى الآن، لكن الشركة قالت إن عاصفة رعدية يمكن أن تكون وراءه.

وبعد ظهر الاثنين، قالت إدارة الكوارث إن رجال الاطفاء تمكنوا من احتواء الحريق لكن لم يتم إخماده بعد.

وأشارت بيرتامينا الى انها لا تتوقع أن يتسبب الحريق بنقص في امدادات الوقود بسبب الاحتياطي الكبير الذي تملكه ووجود “امدادات كافية”.

من جهة أخرى دعت منظمة “غرينبيس” الى اجراء تحقيق في الحادث، مشيرة إلى أن “هذه الأنواع من الحوادث الخطيرة يحدث بشكل متكرر في صناعات الوقود الأحفوري”.

وأضافت “إذا كان هناك أي دليل على إهمال أو انتهاك لإجراءات (الصحة والسلامة)، يجب على الحكومة توجيه اتهامات جنائية لمحاسبة بيرتامينا”.

وتقع المصفاة التي افتتحت في منتصف التسعينات ويمكنها تكرير نحو 125 ألف برميل من النفط يوميا، على بعد 200 كيلومتر شرق العاصمة جاكرتا.

Source