سياسة

       

15 إلى 20 ألف متر مكعب من الرمل يجب إزالته لتعويم السفينة في السويس

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلنت هيئة قناة السويس، الخميس، أن ما بين 15 إلى 20 ألف متر مكعب من الرمل يتوجب إزالته في سبيل تعويم سفينة الحاويات العملاقة التي جنحت بالقناة منذ الثلاثاء.

جاء ذلك في بيان لهيئة القناة حيث قالت: “تهدف أعمال التكريك إلى إزالة الرمال المحيطة بمقدمة السفينة بكميات تكريك تتراوح من 15 إلى 20 ألف متر مكعب من الرمال يتم طردها عبر خطوط طرد خارجية خاصة بالكراكة، للوصول للغاطس الملائم لتعويمها والذي يتراوح من 12 إلى 16 مترا”.

وذكرت الهيئة أنه يجرى العمل حالياً على القيام بأعمال التكريك “بواسطة كراكتين من كراكات الهيئة وهما الكراكة مشهور والكراكة العاشر من رمضان، فضلا عن جهود تسهيل عملية التعويم بإزالة الرمال المحتجزة عند مقدمة سفينة من خلال أربع حفارات أرضية، كما شملت جهود التعويم، القيام بأعمال الشد والدفع للسفينة بواسطة 9 قاطرات عملاقة في مقدمتهم القاطرتين بركة 1 وعزت عادل بقوة شد 160 طن لكل منهما”.

وفي سياق متصل، أكدت الهيئة على أن “ما تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي بالشكوى من ارتفاع سعر تذكرة معدية بورفؤاد لعبور أتوبيس جامعة بورسعيد، تود هيئة قناة السويس التأكيد على أنه يتم تطبيق تعريفة مقابل خدمة العبور من خلال محاور الربط في بورسعيد منذ 2019-10-1 بدون تغيير أو زيادة حتى تاريخه، كما تراعي هيئة قناة السويس في تحديد رسوم العبور الأبعاد الخاصة بدورها المجتمعي تجاه قاطني محافظات القناة وخاصة محافظة بورسعيد الباسلة، حيث تم منح تسهيلات لمقابل خدمة العبور من خلال محاور الربط في بورسعيد على النحو التالي: لا يتم تحصيل أية رسوم حاليا من المعابر الآتية بنطاق مدينة بورسعيد وهي معدية بورفؤاد (غرب) وكوبري النصر (غرب)”.

Source