أخبارمنوعات

       لمساعدة مليون مواطن من الأسر الأكثر احتياجاً

«أبو هشيمة الخير» وبنك الطعام المصري توقعان بروتوكول تعاون لتوزيع 200 ألف كرتونة غذائية 

       

       

       

       

       


 وقعت  مؤسسة أبوهشيمة الخير، التي أسسها النائب أحمد أبوهشيمة عضو مجلس الشيوخ المصري، وبنك الطعام المصري، بروتوكول تعاون لتوزيع 200 ألف كرتونة غذائية على مليون مواطن مصري من الأسر الأكثر احتياجاً في كافة محافظات الجمهورية.

وقال محسن سرحان، الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري، إن أنشطة البنك التي تركز على توفير الطعام للأسر المستحقة، تلقى اهتماما ودعما من كافة الجهات سواء الحكومية او الخاصة او مؤسسات المجتمع المدني،

لافتا الى ان الخطوة التي اتخذتها مؤسسة أبو هشيمة بالتبرع لتوفير 200 ألف كرتونة سيتم توزيعها خلال شهر رمضان وطوال العام. أشاد محسن سرحان بالدور المهم الذي تلعبه مؤسسات المجتمع المدني في دعم أنشطة التكافل الاجتماعي،

ومساندة دور بنك الطعام المصري في توفير الوجبات الغذائية للفئات الأكثر احتياجا، لاسيما وان البنك يعمل على توسيع مظلة المستفيدين من خدماته لتوفير غذاء للأسر غير القادرة على الكسب، من أجل توفير حياة أفضل للمصريين.

 أضاف سرحان أن الوجبات سيتم توجيهها للطبقات في منطقة الفقر المدقع، وفقا للبيانات المتوفرة لدى بنك الطعام المصري.

ومن جانبه قال النائب أحمد أبوهشيمة إنه سعيد بالتواجد داخل واحد من اهم مؤسسات العمل المجتمعي خلال الفترة الماضية، موجها الشكر للمسئولين عن إدارة بنك الطعام على الجهد المبذول ومنوها أنها ليست المرة الأولى التي يتعاون فيها مع بنك الطعام المصري.

وأكد أبو هشيمة أن بروتوكول اليوم يستهدف مساعدة مليون مواطن مصري، ولن تكون المرة الأخيرة التي يتعاون فيها بنك الطعام المصري لدعم الأسر الأكثر احتياجا.

يذكر أن بروتوكول التعاون الذي تم توقيعه اليوم يعد التعاون الثاني بين رجل الأعمال أحمد أبوهشيمة وبنك الطعام المصري، فسبق وتعاونا سوياً في كفالة آلاف من أسر العمالة غير المنتظمة خلال الموجة الأولى من انتشار جائحة كورونا بمصر.