بترول وطاقة

       

إيران ترفع صادرات نفطها.. هل تخلص المشترون من شبح العقوبات؟

       

       

       

       

       


قالت “بترو-لوجستكس” المتخصصة في تتبع الناقلات، اليوم الثلاثاء، إن صادرات النفط الخام الإيرانية ما زالت عند مستويات مرتفعة في مارس مقارنة بالعام الماضي، مما يعزز مؤشرات تعافي الشحنات.

وكانت صادرات إيران، عضو “أوبك”، ارتفعت في يناير الماضي بعد زيادة في الربع الرابع، رغم العقوبات الأميركية، في مؤشر على أن انتهاء رئاسة دونالد ترمب ربما تغير سلوك المشترين.

وقالت “بترو-لوجستكس” لـ”رويترز” إن الصادرات ما زالت أعلى من مستويات 2020، وإن كانت أقل من مستويات يناير.

وأضافت الشركة التي مقرها جنيف أنها “تبقى عند أقل من 600 ألف برميل يومياً في أول 18 يوماً من مارس الجاري، لتظل أقل بكثير من ذروة يناير البالغة نحو 800 ألف برميل يومياً، وهو أقوى شهر للصادرات الإيرانية من النفط منذ أبريل 2019”.

وكانت الشركة أوردت في 23 فبراير أن الصادرات الإيرانية انخفضت بحوالي 250 ألف برميل يومياً الشهر الماضي، دون ذكر رقم معدل اليوم.

Source