سياسة

       

أمير سعودي: مبادرة إنهاء الحرب في اليمن ستكشف الحوثيين والكرة في ملعب أمريكا

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العرببية المتحدة (CNN) – رأى الأمير السعودي، عبدالرحمن بن مساعد، أن المبادرة كشفت أن قرار الحوثيين مرهون بإيران مهما كانت الظروف على الساحة اليمنية، وأشار إلى أن الكرة الآن في ملعب الإدارة الأمريكية التي رفعت الجماعة عن قائمة المنظمات الإرهابية.

وقال بن مساعد عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: “أهم ما في المبادرة أنها ستكشف بوضوح أن الحوثيون ليسوا إلّا ورقة تفاوضية لإيران وهم مرتهنون بالكامل لإيران أيًا كان الوضع على الأراضي اليمنية ولا يعنيهم صالح اليمن ومواطنيه ولا يهمهم أي خسائر أو أضرار تلحق بالشعب اليمني فبالتالي لا شك أنهم سيرفضون المبادرة”، حسب قوله.

وأضاف الأمير السعودي قائلا: “حتى لو أعلنت السعودية وقف إطلاق النار والغارات من جانب واحد سيرسل الحوثيون صواريخ بالستية وطيارات مسيرة للسعودية مستهدفين المدنيين وسيتصدى لذلك كالعادة بعون الله أبطالنا في الدفاع الجوي مما سيعيد الوضع الى ما كان عليه قبل إطلاق المبادرة”.

وختم بن مساعد قائلا في تغريدته الأخيرة: “بإطلاق السعودية لمبادرتها والتفاعل الدولي المرحب بها وبرفض الحوثيين لها – رفض إيران في واقع الأمر- فإن الكرة في ملعب الإدارة الأمريكية التي رفعت جماعة الحوثي من قائمة الإرهاب مؤخرًا! السعودية فعلت ما عليها وأثبتت ما لم يكن يحتاج الى إثبات وهو أنها تحارب ميليشيا ايرانية على حدودها”، حسب قوله.

وكان قد أعلن وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، عن تفاصيل المبادرة التي أطلقتها المملكة لإنهاء الحرب في اليمن، والتي تضمنت وقفا شاملا لإطلاق النار وفتح مطار صنعاء الدولي وإيداع الضرائب والإيرادات الجمركية من ميناء الحُديدة في البنك المركزي اليمني، وهو ما رفضها الحوثيون مشترطين وقف ما وصفوه بـ”العدوان السعودي” على اليمن قبل تقديم المبادرات.

Source