أخبارفن وثقافه

       بالتعاون مع مؤسسة دروسوس 

حاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة “أيه يو سي فينتشر لاب” تطلق سلسلة جلسات مائدة مستديرة عن الشركات الناشئة في مجال الصناعات الإبداعية في مصر

       

       

       

       

       


تعقد حاضنة الأعمال “أيه يو سي فينتشر لاب” AUC Venture Lab بالجامعة الأمريكية بالقاهرة أول جلسة لسلسلة مناقشات المائدة المستديرة حول الشركات الناشئة التي تعمل في مجال الصناعة الإبداعية في مصر ورحلتها الإنتاجية، وذلك بالتعاون مع مؤسسة دروسوس Drosos Foundation وهي منظمة خاصة لدعم تنمية المجتمع ولا تهدف للربح، وتعمل في مصر منذ 2005 ومقرها زيورخ في سويسرا. يتناول المتحدثون قصة بناء ونجاح شركة Up-fuse، وهي شركة ناشئة واعية بالبيئة تطبق نموذج الأزياء البطيئة والمستدامة ورحلتها من مجرد مشروع تخرج إلى مؤسسة اجتماعية دولية. تعمل Up-Fuse على الحد من النفايات من خلال دعم الإنتاج الأخلاقي ودعم الحرفيين المحليين والنساء الذين يتحملون ظروفًا قاسيةً.

تعتبر هذه الجلسة الأولى من بين عدة جلسات ستقوم حاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة بعقدها، بالتعاون مع مؤسسة دروسوس، حول الشركات الناشئة في مجال الصناعة الإبداعية المصرية وتحدياتها. ففي خلال السنوات القليلة الماضية نمت شراكة بين حاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة “إيه يو سي فينتشر لاب” ومؤسسة دروسوس السويسرية لدعم الشركات الناشئة في القطاع الإبداعي لتطوير أعمالها وتوسيع تأثيرها.

تعد حاضنة الأعمال AUC Venture Lab (AUC V-Lab) بالجامعة الأمريكية بالقاهرة أول حاضنة جامعية في مصر حيث تهدف إلى تسويق التقنيات والابتكارات التي تقوم بها الشركات الناشئة المتواجدة في مصر والتي تنتج مشروعات مجدية تجاريا. كما تتيح حاضنة الأعمال للشركات الناشئة استخدام مرافق الجامعة لخلق علاقة بين شبكة خريجين الجامعة والشركات الناشئة.

من بين المتحدثين يارا ياسين، الشريك المؤسس لشركة Up-Fuse، وسالم مصالحة، أحد مؤسسي مؤسسة بسيطة الاجتماعية، ومايكل قسيس، رائد أعمال مصري يوناني ومدير العلامات التجارية في Mintra. كما سيشارك في النقاش وسام البيه المدير الاقليمي لمؤسسة دروسوس في مصر، والدكتور أيمن إسماعيل، الأستاذ المساعد وأستاذ كرسي عبد اللطيف الجميل لريادة الأعمال بكلية إدارة الأعمال بالجامعة الأمريكية بالقاهرة ومدير الحاضنة والباحثتان سهام غلوش ونهى السباعي إلى جانب متحدثين آخرين في مجال الإبداع وإعادة التدوير.