أخبارالصحة والمراة

       المستشفيات الخيرية ترد الجميل للأم المصرية

تحت رعاية وزيرة التضامن .. 34 مستشفى تفتح أبوابها للأمهات السبت والاحد للكشف والتشخيص مجانا

       

       

       

       

       


 

بمناسبة عيد الأم أعلنت خمس جمعيات أهلية تابعة لوزارة التضامن عن فتح أبواب مستشفياتها وعياداتها الخيرية السبت والاحد للكشف وتشخيص الأمراض لكل أمهات مصر مجانا. وتأتي هذه المبادرة تقديرا واحتفاءا بدور المرأة في المجتمع والأسرة.

يقول د. عادل عدوي وزير الصحة الأسبق ورئيس مجلس إدارة الجمعية الطبية إنه بوصفنا جمعيات غير هادفة للربح فإننا نعمل على الجمع بين مميزات القطاع الخاص والمستشفيات الحكومية وسد الفجوة في الخدمات العلاجية لنقدم للمرضى أفضل الخدمات الطبية بأسعار اقتصادية.

و احتفالا بشهر المرأة وعيد الأم تم التنسيق ما بين الجمعيات لهذه الاحتفالية وذلك بفتح أبواب 34 مستشفى ومركز طبي تابعة للجمعيات الخيرية وموزعة في 8 محافظات هي: القاهرة، الجيزة، القليوبية، أسيوط، طنطا، البحيرة، والمنوفية والاسماعيلية.

حيث ستتيح هذه المستشفيات تقديم خدمات الكشف والتشخيص في كافة التخصصات الطبية وأمراض النساء ولقد تم الاستعداد لهذه الاحتفالية بتجهيز الفرق الطبية والتمريض والتنبيه على اتباع كافة الإجراءات الوقائية لتجنب الازدحام وانتقال عدوى فيروس كورونا.

كما سيتم تقديم خدمات تنظيم الأسرة وموانع الحمل مجانا وفي حالة اكتشاف إي إصابات مزمنة سنعمل على دعم السيدات وتقديم أفضل خدمة علاجية ممكنة لهن.

يقول د. أحمد سعفان أستاذ المسالك بطب عين شمس ورئيس مجلس إدارة جمعية مدينة نصر للتنمية والرعاية الاجتماعية “رابعة العدوية سابقا” إن المستشفيات الأهلية التابعة للجمعيات الخيرية تعمل تحت إشراف 3 وزارات هي التضامن والعدل والصحة.

وفي خلال 6 سنوات فقط نجحت الجمعيات الأهلية في رفع كفاءة وتطوير 34 مستشفى ومركز طبي والتعاقد مع أساتذة كليات الطب لتحسين مستوى الخدمة الطبية في العيادات والعمليات بكافة التخصصات.

كل ذلك تم دون أن نتلقى أي تبرعات أو دعم من الدولة حيث اعتمدنا على تطبيق معايير الإدارة الرشيدة وإشراك الأطباء في تطوير منظومة الخدمات من أجهزة ونظم رعاية وأصبحت تلك المستشفيات تقدم مستوى مميز من الخدمات العلاجية بأسعار اقتصادية.

الملفت في الأمر كما يشير الدكتور سعفان أنه بخلاف تحسن الخدمة الطبية بمرور السنوات زاد الدخل السنوي للمستشفيات والتي أصبحت تقدم كافة الخدمات العلاجية ولمختلف شرائح المجتمع.

ويكفي للتأكيد على ذلك الإشارة إلى أن المستشفيات الخيرية التابعة لوزارة التضامن تجري سنويا 70 ألف جراحة في مختلف التخصصات وتعالج 1500 مريض فشل كلوي هذا إلى جانب عمليات القلب والجهاز الهضمي والأورام والعيادات الخارجية والتي تخدم ملايين المرضى بمختلف محافظات مصر.