أخباراتصالات وتكنولوجيا

       

سامسونج تتصدر قائمة الشركات المصنعة لأجهزة التلفزيون للعام 15 على التوالي

       - سامسونج تتألق فى معرض مصر الدولى للفنون بتلفزيون”The Frame”

       

       

       

       


تصدرت شركة “سامسونج” – الرائدة في مجال صناعة الالكترونيات- سوق الأجهزة التلفزيونية العالمي للعام الخامس عشر على التوالي، وفقًا لتقرير “أومديا” إحدى الشركات المتخصصة في ابحاث السوق.

وتشير البيانات التي صدرت حديثًا إلى أن الشركة استحوذت على 31.8٪ من حصة سوق أجهزة التلفزيون العالمية، من حيث الإيرادات في الربع الأخير من عام 2020 واحتفظت بأكبر حصة سنوية في سوق التلفزيون من حيث الإيرادات في عام 2020، بنسبة 31.9٪.

ويعكس نمو سامسونج في مجال صناعة التلفزيونات والشاشات التزام الشركة تجاه العملاء بتوفير تجربة مشاهدة فريدة من نوعها،  حيث تحرص الشركة على تطوير مختلف أنواع التلفزيونات لتقدم كل ما يبحث عنه المستهلكين،

فعلى مدار 15 عاما أثبتت سامسونج ريادتها لصناعة التلفزيونات التي تتميز بخاصية QLED كما تفوقت الشركة في انتاج الشاشات كبيرة الحجم التي تتخطى 75 بوصة،

كما تقدم الشركة مجموعة كبيرة من Lifestyle TVs تجعل الشركة الأولى في تطوير تلك الصناعة من خلال سلسلة من الفئات والمنتجات الرائدة التي تعكس رؤية سامسونج وإيمانها بالابتكار المستمر.

وقال يونج هيي هان، رئيس قطاع صناعة التليفزيونات بسامسونج, “يستخدم المستهلكون الشاشات يوميًا للترفيه والتواصل مع والعمل وممارسة الرياضة في المنزل والقيام بأكثر من ذلك بكثير،

خاصة بعد تغيير أنماط الحياة وظهور روتينيات يومية جديدة” وقال ” نشعر بالفخر لثقة المستهلكين حول العالم في رؤيتنا ومنتجاتنا، وهو ما يدفعنا دائما لتقديم المزيد من الابتكارات المتطورة وتجارب مشاهدة جديدة تواكب متطلبات الحياة الحديثة وتغيراتها.”

وتتوقع “سامسونج” الحفاظ على مكانتها الرائدة في السوق خلال عام 2021، من خلال تقديم المنتجات الأساسية والتوسع عن طريق دمج التكنولوجيا والميزات الخاصة في مجال صناعة التلفزيون،

بما يتضمن سلسلة Neo QLED الجديدة من سامسونج بالإضافة الى MICRO LED وأجهزة تلفزيون Lifestyle، كما ستواصل الشركة الاستثمار في البحث وتطوير المنتجات لتعزيز عروضها ومنتجاتها.

وجدير بالذكر إن “سامسونج” شاركت في معرض Egypt International Fair  الفني  على مدار ثلاثة أيام ، لتعرض تحفتها الفنية المتمثلة في تلفزيون “The Frame”  تحت عنوان “تلفزيون أثناء تشغيله،

ولوحة فنية عند إطفاءه” بخاصية الوضع الفني، والتي تتيح للمستخدمين اختيار لوحة فنية تظهر على شاشة التلفزيون عندما يكون مغلقا، بدلاً من شاشة سوداء، كما يتمتع الجهاز بحواف قابلة للتخصيص بألوان متعددة،

طبقا لذوق المستخدم، إذ يمكن من خلاله اختيار الإطار المثالي، الذي يناسب مساحة الغرفة أو العمل، بالإضافة الى سهولة التركيب والفك من خلال قطع المغناطيس للحصول على مظهر مختلف مع كل إطار، فضلا عن إمكانية الحصول على  رؤية مثالية بتحريك التليفزيون إلى الجانبين أو الخلف أو الأمام