سياسة

       

إيران تزيل سوار المراقبة عن كاحل عاملة خيرية بريطانية سجينة في طهران منذ 5 سنوات

       

       

       

       

       


(CNN)—أُزيل سوار المراقبة الإلكتروني عن نازانين زاغاري راتكليف، العاملة الخيرية البريطانية – الإيرانية، المسجونة في إيران منذ ما يقرب من خمس سنوات، وفقًا لما ذكره مُشرع بريطاني.


وتم وضع راتكليف قيد الإقامة الجبرية بسبب جائحة فيروس كورونا. وقالت النائب البريطانية توليب صديق، التي كانت على اتصال بأسرة راتكليف، الأحد، إن جهاز المراقبة أُزيل عن كاحلها.


وقالت النائب البريطانية إن الأسرة أبلغتها أن أول رحلة تقوم بها زغاري راتكليف ستكون زيارة جدتها. لكن النائب أضافت أنها ستواجه موعدًا آخر للمحكمة الأحد المقبل.


وكتب وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، على تويتر يوم الأحد: “نرحب بإزالة سوار كاحل نازانين زغاري راتكليف، لكن استمرار معاملة إيران لها لا يطاق”.


وأضاف دومينيك راب أنه “يجب السماح لها بالعودة إلى المملكة المتحدة في أقرب وقت ممكن للم شملها بأسرتها”.


وقال زوج العاملة الخيرية البريطانية – الإيرانية، لشبكة CNN، إنه “لا يزال يحاول التعامل مع ما يجري”، بعد أن سمع أن زوجته تواجه اتهامات جديدة في إيران.


وفي رسالة نصية لشبكة CNN، قالت ريتشارد راتكليف إنه على الرغم من إزالة جهاز مراقبة كاحلها يوم الأحد، إلا أن الأخبار “مختلطة”.


وأنهت زغاري راتكليف حكماً بالسجن لمدة خمس سنوات بتهمة التجسس، لكن زوجها قال: “ما زلت أحاول السيطرة على ما يجري – لكن الأخبار مختلطة. تم إيقاف وضع علامة على الكاحل من الحالة الأولى، لكن تم استدعاء نازانين إلى المحكمة الأسبوع المقبل في القضية الثانية. لذا الألعاب مستمرة”.




Source