بترول وطاقة

       

منتجو أوبك أمام فرصة للاستفادة من بطء تعافي صناعة النفط الصخري

       

       

       

       

       


أكد المشاركون في مؤتمر الطاقة CERAWEEK أنه حتى مع ارتفاع سعر النفط إلى 60 دولارًا للبرميل، فإن النفط الصخري لن يعود بقوة بعد جائحة كورونا كما جرى في 2016.

فصناعة النفط الصخري التي استثمرت بغزارة في السنوات القليلة الماضية لزيادة حصتها السوقية، تركز الآن على الحفاظ على النقد، مما لا يضعها في موقع جيد للمنافسة مع منتجي أوبك منخفضي التكلفة، مع بدء الاقتصاد العالمي في التعافي.

ودول أوبك بلاس لديها 7 ملايين برميل من إنتاج النفط اليومي مخزنة في الاحتياطي، ما يعني أنها قادرة على زيادة إنتاجها بشكل أسرع وأسهل من منتجي النفط الصخري.

Source