سياسة

       

نانسي عجرم: أتمنى أن تحقق الثورات أهدافها ولا تتحول إلى “تخريب”

       

       

       

       

       


انتقدت الفنّانة اللبنانية نانسي عجرم،  عدم وجود  قوانين صارمة لحماية المرأة في البلاد العربية من العنف، الذي وصفته بـ”المعيب”،  وأكدت أنها ليست ضد “المجتمع الذكوري، الذي ينبغي أن يكون سنداً للمرأة، على مبدأ الحقوق المتساوية”.


وعلقّت نانسي خلال إطلالتها الخاصة على CNN بالعربية، ضمن برنامج “شربل يستقبل”، على مطالب التغيير التي شهدتها العديد من بلدان العالم العربي في السنوات الأخيرة، بالقول: “لا يمكنك منع الشعب من أن يثور”، لكنّها تمنّت أن لا تضّل هذه الثورات هدفها، وتتحول إلى “تخريب”، مؤكدة تمسكها بالأمل.


وحول الأوضاع في بلدها، قالت عجرم: “لبنان متعب، ولكن التغيير يبدأ منّا كشعب، حينما يكون ولاؤنا لوطننا، وليس لجهة أو فئة معينة.”


واعتبرت الفنّانة اللبنانية أنّ من “أهم الأولويات لحكوماتنا هي بناء الثقة، وخلق الإحساس بالأمان لدى أطفالنا وشبابنا في كل مناحي الحياة، لكي يكونوا قادرين على تحقيق أحلامهم وطموحاتهم، وهذا ما نطلبه كلبنانيين أن يتم تلبية متطلباتنا في بلدنا، فنحن لا نريد الهروب…”


يمكنك متابعة الحلقة كاملةً أدناه عبرقناتنا على يوتيوب.


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *