سياسة

       

روحاني يستقبل وزير خارجية قطر ورسالة من أميرها.. ويبدي استعداده للحوار مع دول الخليج

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، خلال استقباله وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في طهران، أن تحقيق الأمن والسلام في المنطقة مرهون بتعاون الدول الإقليمية.


وأعرب روحاني عن استعداد إيران للحوار والتعاون مع دول الخليج، قائلا: “نحن ما زلنا ملتزمين بمبادرة هرمز للسلام، ونعتقد أن السلام والاستقرار الإقليميين لن يتحققا سوى في ظل التعاون والتضامن والحوار بين دول المنطقة التي من حقها أن تقرر مصيرها بنفسها”، وفق لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).


وأفادت وزارة الخارجية القطرية بأن الشيخ محمد بن عبدالرحمن سلم الرئيس الإيراني رسالة خطية من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، حول العلاقات الثنائية بين الدوحة وطهران وسبل دعمها وتطويرها”.


وأشار روحاني إلى الاتفاقيات الثنائية المبرمة خلال زيارة أمير دولة قطر العام الماضي إلى إيران، قرارات اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين، مؤكدا على “ضرورة التسريع في وتيرة تنفيذ وتطبيق هذه الاتفاقيات”، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية.


وقال روحاني إن “بإمكان إيران وقطر تطوير التعاون بينهما في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والعلمية والسياحية، مضيفا أن “أصحاب القطاع الخاص في كلا البلدين يضطلعان بدور هام في هذا السياق”.


وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية أن وزير خارجية قطر “أكد على ضرورة توسيع وتعميق العلاقات الثنائية بين طهران والدوحة في جميع المجالات ولاسيما التجارية والاقتصادية، واصفا إيران بأنها الدولة الصديقة لبلاده في المنطقة”.


وأضافت الوكالة الإيرانية أن وزير خارجية قطر “أكد أن بلاده لطالما دعت إلى حماية الاستقرار والحوار بين دول المنطقة، كما تدعو على امتداد مشروع هرمز للسلام ومبادرة الأمل، إلى مفاوضات إقليمية بهدف حل المشاكل الراهنة بين دول المنطقة”.


Source