أخبارمحافظات

       

محافظ أسيوط يوجه بمتابعة مشروعات تطوير مسار العائلة المقدسة والانتهاء منها لتعزيز فرص التنمية السياحية

       

       

       

       

       


أسيوط/ هاني سلطان

وجه اللواء عصام سعد محافظ أسيوط بضرورة متابعة مشروعات تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة والتنسيق بين كافة الجهات للإسراع في الخطى والانتهاء من كافة الأعمال في أسرع وقت ‏ممكن معلنًا تقديمه لكافة سبل الدعم للانتهاء من تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بنطاق المحافظة لتحقيق الاهداف المرجوة منه .

لافتا إلى أن الأعمال تسير على قدم وساق للانتهاء من كافة مراحل تطوير مساؤ نقطتي أسيوط وهما الدير المحرق بالقوصية ودير العذراء بقرية درنكة ضمن 25 نقطة على مستوى الجمهورية لافتًا إلى تكليف مسئولي السياحة بالتنسيق مع مسئولي مركزي القوصية وأسيوط لمتابعة هذا الملف الهام والإطمئنان على سير العمل بالمشروع .

مشيراً إلى اهتمام الدولة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتطوير وتنمية القطاع السياحي الداخلي والخارجي وخاصة مشروع إحياء هذا المسار الذي يعتير بمثابة تنمية حقيقية ومستدامة ولتحقيق استراتيجية مصر 2030.

وفي هذا الإطار تفقدت هويدا شافعي رئيس مركز ومدينة القوصية يرافقها عثمان الحسيني مدير الهيئة الإقليمية لتنشيط السياحة الأعمال النهائية للبوابات المؤدية إلى الدير المحرق ضمن 5 بوابات جاري إنشائها وتطويرها في مسار رحلة العائلة المقدسة فضلا عن وضع 34 لوحة إرشادية ومعلوماتية لتحديد الطرق والمزارات المؤدية للأديرة واعطاء نبذة مختصرة للسائح عن الأديرة في اللوحات المعلوماتية وفقًا للإشتراطات والمعايير المحددة .

كما التقوا خلال الجولة التفقدية الأنبا بيجول رئيس الدير المحرق وعدد من القساوسة بالدير الذين أشادوا بجهود المحافظة في أعمال التطوير والتنمية لمداخل الدير وجهود الدولة في تطوير مسار العائلة المقدسة وخاصة الدير المحرق الذي يعد أهم وأبرز النقاط على مستوى الجمهورية.
يذكر أن محافظ أسيوط كان قد أجرى عدة جولات ميدانية لمتابعة تطوير طرق والمناطق الواقعة بمسار رحلة العائلة المقدسة وذلك نظراً للأهمية الدينية والتاريخية لها كونها تعزز من فرص تنمية الخدمات السياحية على أرض المحافظة ويساهم في الحفاظ على الإرث الإنساني الممتد لفترات زمنية بعيدة وقادمة.