سياسة

       

الحوثيون يشككون في تحرك الولايات المتحدة لوقف دعم السعودية في حرب اليمن

       

       

       

       

       


غازي عنتاب، تركيا (CNN)– أعرب المتمردون الحوثيون المدعومون من إيران في اليمن، الجمعة، عن شكوكهم في السياسة الخارجية المُعلنة من جانب الرئيس جو بايدن للضغط من أجل السلام وإنهاء حرب السعودية باليمن.


وقال رئيس اللجنة الثورية العليا للجماعة، محمد علي الحوثي، في ​​تغريدة على تويتر: “أي تحرك لا يحقق نتائج على الأرض بإنهاء الحصار وإيقاف العدوان نعتبره شكلي ولا يلتفت إليه فلسنا ممن تخدعه التصريحات كيف ما كانت”.


وقال بايدن، الخميس، إن الولايات المتحدة “تنهي كل الدعم الأمريكي للعمليات الهجومية في الحرب في اليمن، بما في ذلك مبيعات الأسلحة ذات الصلة”، لكنه أضاف أن الولايات المتحدة ستظل تساعد السعودية.


ورأى الحوثيون أن “السلام الحقيقي” ووقف الهجمات الصاروخية على السعودية لن “يكونا قبل وقف العدوان ورفع الحصار،وصواريخ اليمن للدفاع عن اليمن وتوقفها بتوقف العدوان والحصار بشكل كامل”، حسب تغريدة المتحدث باسم الجماعة محمد عبد السلام، على تويتر.


ورحب وزير الخارجية اليمني، أحمد عوض بن مبارك، بتعيين تيموثي ليندر كينغ مبعوثاً خاصًا لليمن، حسب بيان للخارجية اليمنية.


وأجرى بن مبارك  اتصالا مع ليندر كينغ، لتهنئته بتولي المنصب، قائلا إنها “خطوة تؤكد على استمرار مواقف الولايات المتحدة الأمريكية الداعمة والمساندة للحكومة اليمنية وللشعب اليمني لإنهاء الحرب التي أشعلتها المليشيات الحوثية المدعومة من إيران”.


ويسيطر المتمردون الحوثيون على العاصمة اليمنية صنعاء وجزء كبير من البلاد منذ مارس/أذار 2015.


ويعاني اليمن من حرب أهلية منذ ست سنوات خلقت ما وصفته الأمم المتحدة بأنه “أسوأ الأزمات الإنسانية في العالم”.


Source