سياسة

       

تغريدة تقود السلطات السعودية لضبط “طبيب جامعة أمريكية” لم يرتدها

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تمكنت صحة الرياض من ضبط طبيب مزيف عبر تغريدة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي تضمن إعلانا تجاريا لإحدى المجمعات الطبية الخاصة بالأسنان.


وأوضحت صحة الرياض في تقرير على موقعها الرسمي: “قادت تدوينة نشرها مغرد، في منصات وسائل التواصل الاجتماعي، ’صحة الرياض‘ الى ضبط  أحد المجمعات الطبية الخاصة بالأسنان، في محافظة الخرج نشر اعلانا تجارياً ، تضمن تضليلاً ، ونُسِب فيه حصول أحد كوادره الطبية على شهادة الجامعة الأمريكية ، رغم أنه لم يرتد الجامعة المذكورة نهائياً في حياته”.


وتابعت صحة الرياض: “من خلال المتابعة المستمرة لقسم الرصد الإعلامي بإدارة الاتصال المؤسسي، للمواد المنشورة في منصات وسائل التواصل الاجتماعي، تم رصد تدوينة لمغرد، حيث تم احالتها الى إدارة الالتزام، وشخوص لجنة ومن خلال التحقق عن الإعلان تبين: أن المجمع نشر اعلانا مضللاً أدعى فيه حصول أحد كوادره الطبية، على شهادة الجامعة الأمريكية، وكذلك جامعة دمشق في طب الأسنان.. وأتضح من خلال التحقيق أن الطبيب لم يرتد أيا من الجامعتين، المذكورتين في الإعلان، وهو خريج كلية محلية خاصة، وحاصل على تصنيف الهيئة السعودية للتخصصات الصحية، وكذلك على تصريح مزاولة المهن الصحية، وأن الادعاء الموجود في الإعلان المنشور، تم من قبل المجمع الذي يعمل فيه، حيث تم إحالة المجمع إلى لجنة النظر في مخالفات المؤسسات الصحية الخاصة”.


وأضافت: “أبرز المخالفات التي تقع فيها بعض القطاعات الصحية الخاصة، تتمثل في القصور في تطبيق مكافحة العدوى، وعدم وجود تراخيص للممارس أو المؤسسة أو انتهاء الترخيص، وعدم توافر الحد الأدنى من الكوادر، ونقص التجهيزات ’الأدوية الإسعافية‘، وعدم وجود غرفة عزل مكتملة التجهيزات في المستشفيات، وعدم وجود سيارة إسعاف أو عدم تناسبها”.


ولفتت صحة الرياض إلى أن “العقوبات المُطبقة تتضمن سجن الممارس ستة أشهر، وتوقيع غرامة تصل إلى 100 ألف ريال على الممارس والمؤسسة، وإلغاء ترخيص الممارس والسجن لمدة تصل إلى 6 أشهر”.




Source