مقالات رأي

       

من يحمي رئيس حي جنوب الجيزة؟! بقلم وفاء رمضان

       

       

       

       

       


من يحمي رئيس حي جنوب الجيزة و معاونيه في ظل التراخي و التهاون و الاهمال الذي يعاني منه أهالي الحي و اقتصار كافة الخدمات فقط على الشوارع الرئيسية و كأن الحي تتحدد جغرافيته علي ميدان الجيزة و شارع البحر الاعظم و شارع الجامعة فقط و التي يمر منها قادة المحافظة و المسؤولين الكبار .
لابد أن يعلم رئيس الحي أن هناك مواطنون آخرون يعيشون في نفس الحي و الأمثلة كثيرة و علي رأسها شارع المجزر و الذي يعج بالباعة الجائلين ب”سوق الثلاثاء” علي الرغم من الجائحة التي نعيشها حاليا و العالم أجمع و هي فيروس كورونا بالإضافة إلي انتشار محلات السجاد و مخازن البتروكيماويات و البويات باسفل العقارات و جميعها مخالفة و غير مرخصة و ذلك علي مرأى ومسمع منه و من معاونيه مما يهدد المنطقة بكارثة بيئية خطيرة و لم نفق من كارثة عقار الدائري بكرداسة بعد.
شوارع ساقية مكي و الجيزة القديمة و سلم المنيب الذي احتل سلالمه الباعة و المزلقان الذي يتحكم فيه باعة الفاكهة و اصحاب التكاتك و قطاع الطرق و غيرهم المئات من الشوارع تحتاج نظرة اهتمام أيضا.
من يحمي رئيس الحي و كأنه علي رأسه ريشة؟!
فلابد أن يكون حسابه حسابين و ذلك لأنه تولي رئاسة الحي مرتين خلال السنوات السابقة مما يجعله علي دراية كاملة بأحوال و مشاكل الحي إلا أنه يغض البصر عنها طالما لا رقابة اعلي تتابع اعمال الحي و جهات أخرى تعاقبه علي التقصير الذي يتجلى بأسمي صوره في معاناة أهالي الحي.
ايها محافظ الجيزة اللواء احمد راشد هؤلاء الناس أبناء محافظتك و يلتمسون منكم نظرة الاب لأبنائه لحمايتهم من إهمال رئيس الحي و معاونيه و أن يعاملوا بنفس الطريقة التي ينتهجها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي في تساوي الجميع في الخدمات المقدمة و بمختلف انواعها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *