سياسة

       

السيسي يجري اتصالا مع الرئيس التونسي بعد “محاولة التسميم الفاشلة”

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أجرى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، السبت، مكالمة هاتفية مع نظيره التونسي قيس سعيد، للاطمئنان على سلامته، بعد وصول “طرد مشبوه” إلى قصر الرئاسة في قرطاج الأربعاء الماضي.


وقالت الرئاسة التونسية، عبر تويتر، إن “سعيد” تلقى مكالمة هاتفية من السيسي “الذي أعرب عن تضامنه الكامل مع رئيس الجمهورية ومع الشعب التونسي إثر المحاولة الفاشلة لتسميم رئيس الدولة”.


في حين قالت الرئاسة المصرية، في بيان، إن السيسي اطمأن “على سلامة أخيه الرئيس التونسي، إثر واقعة البريد المرسل لرئاسة الجمهورية التونسية”.


ومن جانبه، أكد الرئيس التونسي عمق وخصوصية العلاقات المصرية التونسية وما يجمع بين الشعبين من روابط ممتدة، حسب البيان.


ويوم الجمعة، قالت النيابة العامة في تونس، إن الطرد الذي وصل إلى مقر الرئاسة لم يكن يحتوي على مادة سامة أو مشبوهة أو مخدرة، بعد اختبارات فنية وعلمية، حسبما أوردت وكالة الأنباء الرسمية (وات).


وكانت الرئاسة التونسية قالت يوم الخميس إن مديرة الديوان الرئاسي أصيبت بصداع وفقدت البصر لوقت قصير، بعد أن فتحت الطرد البريدي الموجه إلى الرئيس.




Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *