سياسة

       

رميلان.. شقيقتان تحاولان منع مهنة حياكة السجاد التراثي من الاندثار بسوريا

       

       

       

       

       


تعمل الشقيقتان سيتي وقُمري مصطفى في صناعة السجّاد بالطريقة البدائية رغم اندثار هذه المهنة منذ زمن بعيد في شمال وشرق سوريا، ويعتبر عملهما في صناعة السجّاد اليدوي الطريقة الوحيدة لكسب المال وتدبر أمور الحياة والعيش. وتذكر الشقيقتان “مصطفى” أن غالبية نساء المنطقة ممن يسمون بالكوجرات، كن تعملن في هذه المهنة دون مقابل مادي. وتقول “سيتي” إن الإقبال على شراء هذا النوع من السجاد ضعيف جدا، خاصة بعد إنتاج السجادات من قبل المعامل والمصانع والتي تعتبر عصرية بألوانها وجودتها.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *