بترول وطاقة

       

صادرات السعودية من الخام تبلغ ذروة 7 أشهر في نوفمبر 2020

       

       

       

       

       


أظهرت بيانات رسمية اليوم الأربعاء ارتفاع صادرات السعودية من النفط الخام للشهر الخامس على التوالي لتبلغ ذروة سبعة أشهر عند 6.35 مليون برميل يوميا في نوفمبر/تشرين الثاني.

كانت المملكة صدرت 6.16 مليون برميل يوميا في أكتوبر/تشرين الأول.

وقالت مبادرة البيانات المشتركة على موقعها الإلكتروني إن إجمالي صادرات الخام والمنتجات النفطية لأكبر مصدر للخام في العالم زاد عن الشهر السابق 46 ألف برميل يوميا إلى 7.2 مليون برميل يوميا.

وانخفضت استهلاك الخام بالمصافي المحلية السعودية 2.6 %، إلى 2.34 مليون برميل يوميا في نوفمبر/تشرين الثاني، في حين تراجع الحرق المباشر للخام 71 ألف برميل يوميا إلى 320 ألف برميل يوميا.

وأفادت الأرقام الرسمية أنه لم يطرأ تغير يذكر على إنتاج المملكة من الخام الذي بلغ 8.97 مليون برميل يوميا في نوفمبر/تشرين الثاني.

تقلص السعودية، إلى جانب منتجي أوبك+ التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاء، الإنتاج لدعم أسعار النفط منذ يناير/كانون الثاني 2017.

وفي أوائل الشهر الجاري، تعهدت المملكة بخفض طوعي إضافي على مدار الشهرين المقبلين.

وتقرر أن يبقي أغلب أعضاء أوبك+ مستوى الإنتاج ثابتا في فبراير/شباط، إذ يضغط تسارع الإصابات بفيروس كورونا على الطلب على الوقود.

تقدم الرياض وسائر أعضاء أوبك أرقام التصدير الشهرية إلى مبادرة البيانات التي تنشرها على موقعها الإلكتروني.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *