بترول وطاقة

       

خط الغاز يتعرض لضغوط أميركية غير قانونية

       

       

       

       

       


قال متحدث باسم الكرملين اليوم الثلاثاء إن مشروع خط أنابيب الغاز نورد ستريم 2 الذي تقوده روسيا لا يزال يخضع لضغوط “غير قانونية” من الولايات المتحدة.

وأوضح ديميتري بيسكوف في إفادة يومية عبر الهاتف للصحافيين أن الكرملين يراقب عن كثب التطورات بشأن نورد ستريم 2 لضمان اكتماله.

وفي أحدث تحرك لوقف المشروع، قالت وزارة الاقتصاد الألمانية إن الولايات المتحدة أبلغت ألمانيا بأنها تعتزم فرض عقوبات على سفينة روسية تشارك في بناء خط الأنابيب الممتد من روسيا إلى ألمانيا بحسب “رويترز”.

كان بيسكوف، قال الشهر الماضي إن العقوبات الأميركية الحالية والمزمعة ضد مشروع خط أنابيب نورد ستريم 2 تهدف إلى جعل تنفيذ المشروع صعبا قدر الإمكان.

وأضاف أن روسيا قادرة على القيام بذلك، بيد أن روسيا وأوروبا مهتمتان بتنفيذ مشروع ضروري للغاية لضمان أمن الطاقة.

واعتبر بيسكوف أن روسيا وشركائها الأوروبيين مهتمين بتنفيذ المشروع، بحيث يتم الانتهاء منه لصالح المستهلكين الأوروبيين وموردي الغاز الروس.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *