أخبارمحافظات

       ضمن تكليفات رئيس الجمهورية:

رئيس الوزراء يتابع موقف مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى

       - مدبولي يُكلف بسرعة إخلاء الأراضي التي تم الاتفاق عليها وتسليمها للهيئة الهندسية لتنفيذ أعمال التطوير

       

       

       

       


 

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً عبر تقنية “الفيديو كونفرانس”؛ لمتابعة موقف مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى،

وذلك بمشاركة كل من هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، والدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، ومسئولي وزارة الموارد المائية والري،

كما حضر الاجتماع اللواء هاني مصطفى، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء ناصر فوزي، مدير المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة.

واستهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بالتأكيد أنه تم تخصيص هذا الاجتماع لمناقشة ما سيتم تنفيذه على أرض محافظة دمياط،

مشيرا إلى أنه من واقع المتابعة الميدانية من جانب فرق العمل المكلفة بعملية الرفع الميداني، وجدنا أن هناك حجما كبيرا من الأراضي والأصول غير المستغلة،

وسنعمل على تطويرها ضمن مشروع تطوير عواصم المحافظات، كما سنبدأ في تمكين الهيئة الهندسية من هذه المواقع لبدء تنفيذ المشروعات التي كلف بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي: هذه المشروعات ستوفر وحدات سكنية بديلة للعشوائيات القائمة، وكذلك ستعمل هذه المشروعات على حماية الأراضي الزراعية من كافة صور التعدي عليها،

عن طريق توفير وحدات سكنية تناسب مختلف الشرائح، ضمن مبادرة الرئيس ( سكن كل المصريين)، كما ستوفر هذه المشروعات عدداً كبيراً من فرص العمل.

وكلف رئيس الوزراء بسرعة إخلاء الأراضي التي تم الاتفاق عليها، وتسليمها للهيئة الهندسية للقوات المسلحة، التي ستتولى تنفيذ أعمال التطوير على الفور.

وخلال الاجتماع، تم استعراض موقف بعض قطع الأراضي التي تتبع عددا من الوزارات والجهات، والتي سيتم استخدامها ضمن المشروع، كما تم استعراض موقف أراضي قطاع الأعمال غير المستغلة بالمحافظات،

على أن يتم التنسيق مع الوزارة، بحيث يتم استغلالها في مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى.

وتمت الإشارة إلى موقف الاراضي التي سيقام عليها عدد من مشروعات الإسكان بمحافظة دمياط ، حيث تجري أعمال المعاينة وإعداد المخطط العام لقطعتي أرض سيقام عليهما مشروع سكن بديل وإسكان متوسط وفوق متوسط ضمن مشروع “سكن كل المصريين”.

ومن ناحية أخرى، تمت الإشارة إلى موقعين سيتم إقامة مشروعي سكن بديل عليهما في محافظة السويس، على مساحة 202 فدان؛ ومن المتوقع أن يضم الموقع الأول 4416 وحدة سكنية،

إلى جانب مسجد وسوق تجاري ومخبز وحضانة ووحدة صحية، وبالنسبة للموقع الآخر، فإنه جار إعداد المخطط التفصيلي واستلام الأرض بالتنسيق مع المحافظة.

كما تمت الإشارة إلى المخطط التفصيلي لإقامة مشروع سكن بديل ومتوسط واستثماري على مساحة 299 فدانا، بمحافظة الغربية.

كما تم استعراض موقف عدد من قطع الأراضي المخصصة للإسكان المتوسط بمحافظة كفر الشيخ، القطعة الأولى سيقام عليها 14256 وحدة سكنية، بالإضافة إلى مسجدين،

وحضانتين، ومخبز، وسوق تجاري، ووحدة صحية، وملاعب مفتوحة، وكذا تم عرض نموذج إقامة سكن بديل على قطعة أرض أخرى بالمحافظة،

بواقع 8 شقق بالدور الواحد على مساحة 90 م2، وتمت الإشارة إلى أنه سيقام بمحافظة كفر الشيخ أيضا نموذج إسكان متوسط 125 م2، طبقا للمنفذ بالعاصمة الإدارية الجديدةR6، وإسكان استثماري على مساحة 165 م2، طبقا للمنفذ بمشروع R2 بالعاصمة الإدارية.

رئيس الوزراء يتابع موقف مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى

مدبولي يُكلف بسرعة إخلاء الأراضي التي تم الاتفاق عليها وتسليمها للهيئة الهندسية لتنفيذ أعمال التطوير

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعاً عبر تقنية “الفيديو كونفرانس”؛ لمتابعة موقف مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى،

وذلك بمشاركة كل من هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، والدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، ومسئولي وزارة الموارد المائية والري،

كما حضر الاجتماع اللواء هاني مصطفى، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء ناصر فوزي، مدير المركز الوطني لتخطيط استخدامات أراضي الدولة.

واستهل رئيس مجلس الوزراء الاجتماع، بالتأكيد أنه تم تخصيص هذا الاجتماع لمناقشة ما سيتم تنفيذه على أرض محافظة دمياط،

مشيرا إلى أنه من واقع المتابعة الميدانية من جانب فرق العمل المكلفة بعملية الرفع الميداني، وجدنا أن هناك حجما كبيرا من الأراضي والأصول غير المستغلة،

وسنعمل على تطويرها ضمن مشروع تطوير عواصم المحافظات، كما سنبدأ في تمكين الهيئة الهندسية من هذه المواقع لبدء تنفيذ المشروعات التي كلف بها الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي: هذه المشروعات ستوفر وحدات سكنية بديلة للعشوائيات القائمة، وكذلك ستعمل هذه المشروعات على حماية الأراضي الزراعية من كافة صور التعدي عليها،

عن طريق توفير وحدات سكنية تناسب مختلف الشرائح، ضمن مبادرة الرئيس ( سكن كل المصريين)، كما ستوفر هذه المشروعات عدداً كبيراً من فرص العمل.

وكلف رئيس الوزراء بسرعة إخلاء الأراضي التي تم الاتفاق عليها، وتسليمها للهيئة الهندسية للقوات المسلحة، التي ستتولى تنفيذ أعمال التطوير على الفور.

وخلال الاجتماع، تم استعراض موقف بعض قطع الأراضي التي تتبع عددا من الوزارات والجهات، والتي سيتم استخدامها ضمن المشروع، كما تم استعراض موقف أراضي قطاع الأعمال غير المستغلة بالمحافظات،

على أن يتم التنسيق مع الوزارة، بحيث يتم استغلالها في مشروع تطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى.

وتمت الإشارة إلى موقف الاراضي التي سيقام عليها عدد من مشروعات الإسكان بمحافظة دمياط ، حيث تجري أعمال المعاينة وإعداد المخطط العام لقطعتي أرض سيقام عليهما مشروع سكن بديل وإسكان متوسط وفوق متوسط ضمن مشروع “سكن كل المصريين”.

ومن ناحية أخرى، تمت الإشارة إلى موقعين سيتم إقامة مشروعي سكن بديل عليهما في محافظة السويس، على مساحة 202 فدان؛

ومن المتوقع أن يضم الموقع الأول 4416 وحدة سكنية، إلى جانب مسجد وسوق تجاري ومخبز وحضانة ووحدة صحية، وبالنسبة للموقع الآخر، فإنه جار إعداد المخطط التفصيلي واستلام الأرض بالتنسيق مع المحافظة.

كما تمت الإشارة إلى المخطط التفصيلي لإقامة مشروع سكن بديل ومتوسط واستثماري على مساحة 299 فدانا، بمحافظة الغربية.

كما تم استعراض موقف عدد من قطع الأراضي المخصصة للإسكان المتوسط بمحافظة كفر الشيخ، القطعة الأولى سيقام عليها 14256 وحدة سكنية،

بالإضافة إلى مسجدين، وحضانتين، ومخبز، وسوق تجاري، ووحدة صحية، وملاعب مفتوحة، وكذا تم عرض نموذج إقامة سكن بديل على قطعة أرض أخرى بالمحافظة،

بواقع 8 شقق بالدور الواحد على مساحة 90 م2، وتمت الإشارة إلى أنه سيقام بمحافظة كفر الشيخ أيضا نموذج إسكان متوسط 125 م2،

طبقا للمنفذ بالعاصمة الإدارية الجديدةR6، وإسكان استثماري على مساحة 165 م2، طبقا للمنفذ بمشروع R2 بالعاصمة الإدارية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *