سياسة

       

ظريف: إرسال قاذفات قنابل أمريكية “ذريعة حرب”.. وإيران ستدافع عن نفسها

       

       

       

       

       


أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– رداً على إرسال الولايات المتحدة قاذفات قنابل B-52 ذات القدرة النووية إلى منطقة الشرق الأوسط، الأربعاء، قال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف، إن بلاده “ستدافع بشكل علني ومباشر عن شعبها وأمنها ومصالحها الحيوية”.


وأضاف ظريف، في تغريدة عبر تويتر يوم الخميس، أن المعلومات الاستخباراتية التي تلقتها إيران من العراق تشير إلى “مؤامرة لتلفيق ذريعة للحرب”.


وفي نص تغريدته، قال وزير الخارجية الإيراني إنه “بدلاً من محاربة كوفيد – 19 في الولايات المتحدة، يهدر (الرئيس الأمريكي) دونالد ترامب وجماعته المليارات لتحليق B-52 وإرسال الأسطول إلى منطقتنا”. تشير المعلومات الاستخباراتية من العراق إلى مؤامرة لاختلاق ذريعة للحرب. لا تسعى إيران إلى الحرب ولكنها ستدافع علنًا ومباشرة عن شعبها وأمنها ومصالحها الحيوية”.


ويوم الأربعاء، وصلت قاذفات القنابل B-52 ذات القدرة النووية إلى الشرق الأوسط، في أحدث استعراض للقوة بهدف ردع إيران، حيث لا يزال مسؤولو البنتاغون منقسمون بشأن خطر إيران والميليشيات التي تدعمها وتتخذ من العراق مقراً لها.


وستحيي إيران الذكرى الأولى لاغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، في غارة أمريكية قرب مطار بغددا في 3 يناير كانون الثاني 2020.




Source