سياسة

       

بعد دعوته لـ”طرد المحتل”.. تركيا تحذر حفتر وداعميه من أي اعتداء: سنعتبرهم هدفا مشروعا

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– حذر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الأحد، قائد قوات شرق ليبيا خليفة حفتر وداعميه من عواقب أي محاولة لاستهداف القوات التركية في ليبيا، وذلك بعدما دعا حفتر قواته إلى “حمل السلاح مجددا لطرد المحتل التركي”.


وقال حفتر في كلمة لقواته بمناسبة ذكرى استقلال ليبيا الـ69: “لا خيار إلا رفع راية التحرير من جديد وتصويب بنادقنا ومدافعنا ونيران قذائفنا نحو هذا العدو المعتدي المتغطرس المتجاهل لتاريخنا النضالي… استعدوا أيها الضباط والجنود الأبطال، ما دامت تركيا ترفض منطق السلام واختارت لغة الحرب، فاستعدوا لطرد المحتل”.


من جانبه، قال وزير الدفاع التركي في كلمة أمام القوات التركية خلال زيارته إلى ليبيا: “ليعلم المجرم حفتر وداعموه أننا سنعتبرهم هدفا مشروعا في جميع الأماكن بعد كل محاولة اعتداء على قواتنا”، معتبرا أن “المشكلة الرئيسية في ليبيا تتمثل بالانقلابي حفتر وداعميه، وحكومة الوفاق هي الشرعية في البلاد والمعترف بها دوليا”.


وأضاف أكار أن حفتر “بيدق بيد القوى الخارجية، ووجه تهديدات طالت العناصر التركية في ليبيا بشكل مباشر”، وتابع بالقول إن “القوات التركية جاءت إلى المنطقة في إطار اتفاقات ثنائية وبدعوة من الحكومة الليبية”، وفقا لما نقلته وكالة أنباء “الأناضول” التركية الرسمية.


واعتبر وزير الدفاع التركي أن “حفتر ومن وراءه يعملون بلا جدوى كي ينسوا العالم بأن تركيا هي الدولة الوحيدة التي استجابت إلى نداء استغاثة الضحايا الذين تعرضوا للإبادة على يد الانقلابي حفتر”، معربا عن أسفه لما وصفه بـ”صمت المجتمع الدولي على مجازر الانقلابي حفتر”.

Source