أخبارالصحة والمراة

       في إطار استراتيجيتها العالمية" غذاء المسؤول للجميع"

شركة بل ايجيبت صاحبة العلامة التجارية لاڤاش كى رى تشارك في إطلاق التقرير المشترك لمعهدUNFAO

       

       

       

       

       


 

 شاركت شركة بل ايجيبت، صاحبة العلامة التجارية لاڤاش كي ري، وكيري، وأبو الولد، في إطلاق تقرير مشترك بين المعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية (IFPRI)، ومنظمة الامم المتحدة للأغذية والزراعة UNFAO بعنوان “السياسات الغذائية وانعكاساتها على اتجاهات زيادة الوزن والسمنة في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا”. تأتي هذه المشاركة كجزء من التزام الشركة في تعزيز مبدأ الغذاء الصحي والمسؤول في جميع انحاء العالم، فضلاً عن تقديم منتجات تجمع بين الفوائد الغذائية والمكونات عالية الجودة ومتعة الطعم.

حضر الندوة الدكتورة حبيبة علي، رئيس ومنسق برنامج التغذية بقسم التغذية والصحة في الإمارات العربية المتحدة، والسيد سيرج ناكوزي، نائب الممثل الإقليمي بمنظمة الأغذية والزراعة – بالمكتب الإقليمي للشرق الأدنى وشمال أفريقيا، والدكتور جوهان سوينين، المدير العام بالمعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية، والدكتور كيو دونجيو، المدير العام لمنظمة الأغذية والزراعة ورئيس المعهد الوطني للتغذية في مصر، والدكتورة فرح نجا، أستاذ مشارك بجامعة الشارقة في الإمارات العربية المتحدة والجامعة الأمريكية في بيروت، والسيدة فاطمة الملا، محلل بحوث أول بمكتب الأمن الغذائي والمائي بالإمارات العربية المتحدة، والدكتور أيوب الجوالدة، المستشار الإقليمي للتغذية بالمكتب الإقليمي لشرق المتوسط ومنظمة الصحة العالمية، والأستاذة  كارولين شيسنو ، مديرة  التغذية بمجموعة بل العالمية.

تهدف هذه الندوة إلى تسليط الضوء على أحدث الاتجاهات والأنماط المتميزة لزيادة الوزن والسمنة في جميع أنحاء المنطقة، مع التركيز على دور السياسات التجارية والغذائية، بما في ذلك الأنظمة التجارية والدعم الحكومي للغذاء. كما استعرض المشاركون ايضاً مخاوفهم فيما يتعلق بوباء السمنة المتزايد في المنطقة، مع تحديد الأدوار المختلفة لصانعي السياسات واللوائح والقوانين، والقطاع الخاص، والباحثين، والأكاديميين والمنظمات المعنية بالزراعة والتغذية وشركاء التنمية على الصعيد الدولي.

ومن جانبها، قالت كارولين شيسنو، مديرة التغذية بمجموعة بل العالمية: “إنه لشرف كبير أن أشارك في هذه الندوة التي تناقش موضوع أكثر صلة من أي وقت مضى خاصة مع ظهور أزمة كورونا. تأسست مجموعة بيل العالمية منذ أكثر من 150 عامًا، وتقدم وجبات خفيفة صحية من خلال منتجات الألبان في أكثر من 130 دولة من خلال العلامات التجارية الشهيرة مثل لا فاش كى رى “البقرة الضاحكة” وكيري. نؤمن بأننا لدينا دورًا هاماً نلعبه للمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة. فإن مهمتنا هي توفير عذاء آمن وصحى للجميع.”

وأضافت: “فيما يتعلق بالغذاء الصحي، نعمل بشكل باستمرار على تحسين جودة التغذية لمنتجاتنا، وتقليل الدهون والأملاح والسكريات، وتزويد منتجاتنا بالعناصر الغذائية الهامة لمكافحة أكبر أوجه القصور في التغذية السليمة على حسب احتياجات الدول المختلفة. على سبيل المثال، سيتم إطلاق قريبًا جبنة لا فاش كى رى المزودة بالمعادن المختلفة مثل: الحديد، والزنك، واليود، والفيتامينات. فضلاً عن ذلك، نحن ملتزمون بتنفيذ برامج توعوية عن الغذاء الصحي الآمن في 10 دول بحلول عام 2025 بالتعاون مع شركائنا المحليين، حيث تأتي مصر من بينهم بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للأغذية والزراعة  UNFAO.”

كما أشارت شيسنو إلى أن “التغذية الصحية تعد من اهم أولويات مصر، حيث تعمل الحكومة المصرية بلا كلل على زيادة الوعي بالصحة بشكل عام. وبهذه المناسبة، أود أن أوضح أهمية التعاون مع أصحاب المصالح، وأثني على الحكومة المصرية لجهودها المتواصلة في تعزيز بيئة صحية للمواطنين. بالإضافة إلى التأكيد على حرص مجموعة بل العالمية بالالتزام الشديد نحو التغذية السليمة، وهو ما أبرزه جان مارك فوريس، رئيس البرنامج الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة في كلمته”.

والجدير بالذكر أن شركة بل إيجيبت ترسخ استراتيجيتها العالمية بما يتماشى مع رؤية مصر 2030، إلى جانب أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة بما في ذلك؛ القضاء على الجوع، والمساواة بين الجنسين، والصحة الجيدة والرفاهية، والاستهلاك والإنتاج المسؤولان، وكذلك العمل المناخي، كما ستطلق بل ايجيبت برنامج تعليمي ترفيهي عن التغذية بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة للأغذية والزراعة في الربع الأول من عام 2021.