سياسة

       

الجيش الإيراني يمنح أسرة فخري زادة وسام النصر ويتوعد بـ”الثأر” من أمريكا وإسرائيل

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– سلم رئيس أركان الجيش الإيراني اللواء محمد باقري أسرة العالم النووي محسن فخري زادة، الذي تم اغتياله في 27 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وسام “النصر” من الدرجة الأولى، نيابة عن القائد العام للقوات المسلحة المرشد الأعلى علي خامنئي.


وقال باقري، خلال زيارة أسرة فخري زاده، إنه “سيتم بالتأكيد الثأر لدمه من الاستكبار العالمي وفق الأطر العملية لجبهة الثورة الإسلامية وفي الزمان والمكان المناسبين”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا)، الأحد.


وأضاف باقري أن “أعداء الشعب الإيراني ومنذ واقعة استشهاد فخري زادة لم يتمتعوا بالراحة ويعيشون على الدوام في قلق وهلع”، وتابع بالقول: “ليعلم الشيطان الأكبر أمريكا والكيان الصهيوني أنهمها سيدفعان ثمن هذه الجريمة”. 


 


ووصف باقري فخري زاده بأنه كان “شخصا مميزا في جميع الأصعدة العلمية والأخلاقية والإيمانية والثورية”، وقال إنه قدم الكثير من الجهود والخدمات القيمة بشتى المجالات العلمية والبحثية في إيران، مضيفا أن “فقدان هذا العالم البارز، شكل خسارة مؤلمة للأسرة العلمية والقوات المسلحة”.


Source