أخبارإسكان

       

عضو غرفة التطوير العقاري يكشف فوائد العاصمة الإدارية على القاهرة الكبرى

       

       

       

       

       


 

أكد المهندس مصطفى الجلاد عضو غرفة التطوير العقاري، رئيس سيجنتشر هومز للتطوير العقاري والصناعي، أن العاصمة الجديدة تم إنشاؤها من أجل تطوير القاهرة وتحويلها إلى مركز سياسي وثقافي واقتصادي رائد لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وتحقيق التنمية المستدامة وضمان الحفاظ على الأصول التاريخية والطبيعية المميزة التي تمتلكها القاهرة، وتسهيل المعيشة فيها من خلال بنية تحتية تتميز بالكفاءة.

وأشار الجلاد إلى أن إنشاء العاصمة الإدارية شرق مدينة القاهرة وذلك لموقعها المتميز وقربها من منطقة قناة السويس والطرق الإقليمية والمحاور الرئيسية.

ألمح عضو التطوير العقاري إلى أن عدد السكان المستهدف خلال المرحلة الأولى حوالي نصف مليون نسمة بالإضافة إلى عدد 40 إلى 50 ألف موظف حكومي يتم نقلهم بالمقرات الجديدة، مع التخطيط لزيادة الطاقة الاستيعابية إلى 100 ألف موظف بعد الثلاثة أعوام الأولى.

وأضاف ان مشروع العاصمة الادارية يستهدف في نهاية مراحله جذب 7 ملايين نسمة، كما أن هذا المشروع ستكون له آثاره الإيجابية على تخفيف الضغط على القاهرة الكبرى ولن تكون هناك اختناقات مرورية وتكدس السيارات داخل الميادين والشوارع خاصة بعد عمليات التطوير والتحديث الشاملة التي تقوم بها الحكومة داخل القاهرة الكبرى.