سياسة

       

محمد بن زايد: استئناف المغرب علاقاتها مع إسرائيل خطوة سيادية تعزز استقرار المنطقة

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– رحب ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد، بإعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اعترافه بسيادة المغرب على الصحراء الغربية، واعتزام الرباط إقامة علاقات مع إسرائيل.


وفي حسابه في تويتر، قال الشيخ محمد بن زايد: “نرحب بإعلان الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة المغرب الشقيق على الصحراء المغربية، وبقرار الرباط استئناف الاتصالات والعلاقات الدبلوماسية مع دولة إسرائيل”.


ووصف الشيخ محمد بن زايد عزم المغرب إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل بأنه “خطوة سيادية تساهم في تعزيز سعينا المشترك نحو  الاستقرار والازدهار والسلام العادل والدائم في المنطقة”.


ويوم الخميس، أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، توصل المغرب وإسرائيل إلى اتفاق بشأن تطبيع العلاقات بين البلدين، تزامنا مع إعلانه التوقيع على مرسوم تعترف فيه الولايات المتحدة بالصحراء المغربية كجزء من المغرب.


وقال ترامب إن استقلال الصحراء الغربية المتنازع عليها بين جبهة البوليساريو والمغرب منذ سبعينات القرن الماضي، يعتبر حلا غير واقعي.


وتعد المغرب رابع دولة عربية تتوصل إلى الاتفاق على إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل في غضون الشهور الأخيرة.


ومنذ أغسطس آب الماضي، توصلت الإمارات والبحرين والسودان إلى اتفاق على إقامة علاقات مع إسرائيل.


Source