أخبارسياحة وطيران

دراسة لشركة "كولينسون"  Collinson

المسافرون على استعداد لإنفاق المزيد من النقود في المطارات في حال حصولهم على التجارب المناسبة والأكثر ملاءمة لهم

8:43 م

·         75% من المسافرين في دولة الإمارات العربية المتحدة يستمتعون بتجربتهم في المطارات، مقارنة بمتوسط عدد المسافرين العالمي البالغ 63% ومتوسط عدد المسافرين الأمريكيين البالغ 49% فقط، بحسب استطلاع لشركة "كولينسون"  Collinson لعام 2019 بعنوان: "تجربة السفر في المطارات".

·         من المرجح أن ينفق المسافرون الأكثر شعوراً بالرضا عن تجربة المطار ما يزيد عن 200 دولار أمريكي في المطارات، في حين أن من المحتمل أن ينفق المسافرون الأقل شعوراً بالرضا مبالغ أقل.

·         وفقاً للدارسة، أفاد 3 من بين كل 4 مسافرين (74%) في آسيا والشرق الأوسط بأنهم يستمتعون بتجربة السفر في المطار، مقارنة بأقل من النصف (48%) في الولايات المتحدة وأوروبا، مما يشير إلى الاهتمام  المتزايد بجوانب رضا المسافر عن تجربة المطار.

كشفت نتائج دراسة جديدة لشركة “كولينسون”  Collinson بأن المسافرين الأكثر شعوراً بالرضا بتجربيتهم في المطار على استعداد لإنفاق أموال أكثر. وتعد هذه في الواقع أخبار جيدة بالنسبة للمطارات في دولة  الإمارات العربية المتحدة، حيث أفاد 75% من بين 500 مسافر شملهم الاستطلاع الذي أجري لهذا العام بعنوان: “تجربة السفر في المطارات”، بأنهم يستمتعون بتجربة السفر في المطارات.

ويشير استطلاع “كولينسون”  Collinson بأن رضا المسافر عن تجربة المطار يعد أمراً في غاية الأهمية. فقد أقرّ ما يقرب من 9 من بين كل 10 مسافرين مستطلعين (88%) من الذين ينفقون بشكل روتيني أكثر من 200 دولار أمريكي في المطارات، بأن تجربة المطار تشكل الجزء الممتع من رحلتهم. ومن جهة ثانية، فإن المسافرين الأقل رضاً واستحساناً هم أيضاً الأقل إنفاقاً في المطارات، حيث أفاد 40% منهم فقط بأنهم يستمتعون بتجربة المطار من خلال إنفاق 28 دولار أمريكي فقط خلال فترة تواجدهم في المطار.

وقال مينيون باكنجهام، المسؤول الرئيسي للإستراتيجية المؤسسية في “كولينسون” Collinson، “نحن متحمسون للتعرف على العوامل التي تجعل المسافرين أكثر سعادة ورضا عن تجربتهم في المطار، وذلك حتى يتسنى لنا تقديم الدعم اللازم لشركائنا في إطار سعيهم لتحسين تجربة مبتكرة في المطار، بما يساهم في نيل قبول المسافرين حول العالم. فمن الطبيعي أن ينفق العملاء الذين يشعرون بالرضا عن تجربة المطار مزيداً من الأموال، ولكن الأمر الأهم يكمن في التفاصيل. في الواقع، إن تجربة المطار مجزّأة وتعتمد على النظام الإيكولوجي للشركاء اللاعبين، بما في ذلك شركات الطيران، وهيئات المطارات ومزودي الخدمات الأمنية والتشغيلية والتجار والأسواق الحرة وتجار البيع بالتجزئة والبارات والمطاعم. ومن الممكن أن يؤدي الشعور بعدم الرضا في أي نقطة من تجربة المطار إلى خسارة رضا العميل العام مما قد يكون له تأثير غير مباشر على جميع اللاعبين الآخرين.”

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق