بترول وطاقة

       

أنباء توزيع لقاح كورونا تدعم أسعار النفط

       

       

       

       

       


اعتبر كبير الاقتصاديين في مجموعة بنك الكويتي الوطني، الدكتور سعادة شامي، أن الأنباء الجيدة عن تطور لقاح كورونا، ستسهم كثيرا في دعم أسعار النفط.

وقال شامي في مقابلة مع “العربية” إن اللقاح يعد خبرا جيدا، وسيتوفر للدول المتقدمة، ومن ثم ينتقل إلى الدول الناشئة، وفي حال تأخر عن الدول النامية سيخلق ذلك مشكلة جديدة للاقتصاد.

وتوقع شامي أن تكون الآثار الإيجابية للقاح وتوزيعه، واضحة على الاقتصاد العالمي، وهذا يعتمد على التطورات المقبلة، ومدى فعالية اللقاح والقدرة على إيصاله إلى مختلف الدول.

وتسببت جائحة كورونا في خسائر حادة لشركات النفط الأميركية، إذ تخطت مصروفات تلك الشركات إيراداتها بالربع الثاني من العام الجاري رغم الخفض الكبير في الإنفاق ما تسبب في نزيف حاد بالسيولة لديها لتواجه أسوأ أزماتها في عقود، بحسب تقرير حديث صادر عن معهد اقتصادات الطاقة والتحليل المالي (IEEF).

وقال المعهد في تقريره إن حجم الإنفاق لنحو 34 شركة للنفط والغاز الصخري في أميركا الشمالية تخطى حجم إيراداتها خلال الربع الثاني من العام الجاري بنحو 3.3 مليار دولار في أسوأ أداء فصلي للقطاع في سنوات عدة.

وتراجعت الإيرادات المجمعة للشركات المنتجة للنفط الصخري خلال الربع الماضي بنحو 64% على أساس فصلي مقارنة مع الربع الأول من العام الجاري، على الرغم من خفض الشركات لإنفاقها الرأسمالي بنحو 45% بالمتوسط خلال تلك الفترة.

وتمثل الضربة التي تلقتها شركات النفط الصخري الأميركي حالة من الراحة لأوبك وحلفائها، فبعد أن واجهت أوبك صعوبات جمة في مطلع العام للسيطرة على الأسعار بفعل قفزات متتالية في إنتاج النفط الصخري جاءت تبعات الجائحة لتوقف فورة الإنتاج الصخري في أكبر اقتصاد بالعالم.

Source