بترول وطاقة

       

الطاقة الدولية تحذر من تهديد إمدادات النفط العالمية

       

       

       

       

       


حذرت وكالة الطاقة الدولية اليوم الثلاثاء من التهديدات التي تواجه إمدادات الطاقة في العالم مؤكدة أن إمدادات النفط العالمية لم تتأثر بعد هجوم منشأة جدة.

وقالت وكالة الطاقة الدولية إن أسواق النفط العالمية مازالت تتلقى إمدادات جيدة بعد هجوم على منشآت نفطية سعودية تورطت به الميليشيات الحوثية الإرهابية أمس الاثنين.

ورأت الوكالة في هجوم جدة أنه “تذكير بضرورة توخي اليقظة حيال المخاطر التي تهدد أمن الطاقة” موضحة أن أسواق النفط مازالت تتلقى إمدادات جيدة بعد الهجوم.

قال مصدر مسؤول في وزارة الطاقة السعودية لقناة “العربية” إن الاعتداء الإرهابي لم يتسبب بخسارة أي جزء من منتجات البترول.

وأمس، اندلع حريق نشب في خزان للوقود بمحطة توزيع المنتجات البترولية شمال جدة، نتيجة اعتداء إرھابي عليه بقذيفة.

وذكرت وزارة الطاقة أنها تمتلك شبكة إمدادات قوية ومواقع للتخزين الاستراتيجي، موضحة أن العمليات في محطة توزيع الوقود في جدة تسير بشكل طبيعي.

كما رصدت “العربية” من داخل محطة توزيع الوقود التابعة لأرامكو في جدة، الأضرار التي لحقت بأحد الخزانات، والتي ثبت تورط الميليشيات الحوثية الإرهابية في الاعتداء عليها.

ووسط العديد من الخزانات المملوءة بأنواع عدة من الوقود، يظهر أحد الصهاريج الذي تضرر جزء صغير من الجانب العلوي منه جراء هذا الاستهداف.

ومن بين أبرز 5 معلومات عن الصهريج الذي جرى استهدافه أنه مخصص لوقود الديزل، ويسع ما يقرب من 500 ألف برميل.

Source