في إطار جهودها المتواصل لتقديم محتوى هادف وتوعوى

أخباراتصالات وتكنولوجيا

حلقة نقاش و تحديات و حملات توعية ” لتيك توك وبهية ” لدعم مرضى سرطان الثدي

       

       

       

       

       


 

عقدت منصة الفيديوهات القصيرة “تيك توك” و”بهية” حلقة نقاش عبر الانترنت، للإعلان عن تعاونهما من أجل دعم محاربات سرطان الثدي والتوعية بأهمية الكشف المبكر من خلال منصة “تيك توك” التي خصصت تحدي خاص وهاشتاج “تعيشي_يابهية الذي حصد الكثير من التفاعلات من جانب مستخدمين التيك توك والكثير من المشاهير وصناع المحتوى، فيما خصصت المنصة أغنية بنفس اسم التحدي بصوت الفنان المغربي عبد الفتاح جريني ، وذلك في إطار جهود المنصة لتوعية الشعب المصرى بمخاطر وطرق الوقاية من مرض سررطان الثدي  وحضر حلقت النقاش الدكتور ماهر حسن رئيس قسم الجراحة في مستشفى بهية، والدكتورة صفية أبو السعود الممارس العام في مستشفى بهية.

من جانبها، أكدت رغدة العزب، مدير العلاقات العامة لتيك توك بشمال أفريقيا على الدور الريادي الذي تلعبه السوشيال ميديا كوسيلة جديدة من وسائل الاعلام التي غيرت المساحة الإعلامية وخريطة الاعلام وذلك يزيد من المسئولية لتطوير محتوى توعوي ابداعي يقدم معلومات مفيدة وذات قيمة للجماهير والمستخدمين ويساهم في تنمية وعي المجتمعات. مشيرة إلى حرص منصة “تيك توك” على تقديم المعلومات الصحيحة والدقيقة وهو ما يدفع المنصة إلى التعاون مع كبرى المؤسسات ذات الخبرة لتزويد مجتمع “تيك توك” بهذه المعلومات

وأشارت العزب: “من بداية كوفيد-19 استوعبنا طاقتنا وقدرتنا وتعاونا مع الكثير من المؤسسات العالمية والمحلية من أجل مساندتهم في التوعية بأهم الممارسات خلال الوباء من خلال محتوى مبتكر يستغل تواجد أكبر مجتمع من المستخدمين على منصتنا.”

تعمل “تيك توك” على الوصول إلى أكبر عدد من السيدات لتوعيتهن بمخاطر المرض وأهمية الكشف المبكر لاكتشاف أعراضه وتلقي العلاج في الوقت المناسب، لذلك فإن هذه المبادرة تتم على مستوى مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، للتشجيع على المساهمة والدعم المادي لهذه القضية على أن يذهب جزء من هذا الدعم لصالح بناء مستشفى بهية الجديد في منطقة الشيخ زايد، هذا بالإضافة إلى تبرع “تيك توك” بمبلغ 480,000 جنيه مصري لصالح نفس الهدف ولدعم الكشف المبكر في بهية ومستشفيات مصر والمساهمة في تخفيض قوائم الانتظار.

كما ابتكرت منصة “تيك توك” sticker جديد بزي المحاربات يتم وضعه على مقاطع الفيديو القصيرة التي سيتم تصويرها من خلال هذا التحدي ومشاركتها عبر الهاشتاج #تعيشي_يابهية، من أجل إظهار الدعم وتشجيع محاربات السرطان في رحلة التحدي لهزيمة المرض. كما تم تخصيص أغنية لهذا الهدف والتي قام بغنائها وتلحينها النجم عبد الفتاح جريني ليتم ضمها إلى مكتبة “تيك توك” للأعمال الفنية وذلك بهدف دعم المحاربات وتشجيع المزيد من المستخدمين على المشاركة والإبداع من خلال أدوات “تيك توك” المبتكرة.

من جانبه أعرب الفنان عبد الفتاح جريني عن سعادته بمساهمته في هذا الهدف مؤكدا على دور الفنانين في نشر التوعية في المجتمعات التي يقدمون فنهم فيها، كما قال “نتمنى أن يصلكم شعورنا بالتضامن مع محاربات السرطان لأننا عملنا على هذه الأغنية من قلوبنا، وانطلاقا من شعورنا برحلتهم الشاقة وايمانا بقدرتهم على تحدي الصعاب وتخطيها.”

فيما قال محمد فؤاد صرح مدير التسويق في “تيك توك”: “نحاول تسخير أدواتنا من أجل دعم أهداف وقضايا تهم المجتمع. لذلك فإننا نعمل بشكل مستمر على ابتكار مزيد من الحلول لتحقيق الاستخدام التوعوي الأمثل من المنصة مستغلين قدرتنا على اختراق المجتمعات والوصول إلى الملايين من المتابعين.”

فيما يخص الجانب الطبي المتعلق بمستشفى بهية في هذه المبادرة فقد قال ماهر حسن رئيس قسم الجراحة في مستشفى بهية: “نحتاج إلى كل الدعم خلال هذا التوقيت من أجل التوعية بأهمية الكف المبكر ومكافحة المرض خاصة خلال هذه الفترة الحرجة والتي تستدعي تطوير أدواتنا لإدارة المرض التي شهدت تغير منذ اندلاع أزمة وباء كورونا، وجعلت من الهام تلقي العلاج في ظل الظروف الحالية وعليه فإننا نلتزم بأقصى معايير السلامة والأمان والإجراءات الاحترازية لحرصنا على تأدية خدمتنا في هذه الظروف.”

وأشار حسن إلى توفير مؤسسة بهية لحافلات لتوصيل الأدوية والعلاجات الهرمونية والفيتامينات الدورية التي يجب أن تحصل عليها المحاربات، للتقليل من خروج المريضات من المنزل إلا عند الضرورة مثل الجراحة أو تلقي العلاج داخل المؤسسة الطبية، ذلك غير توفير المتابعات مع الفريق الطبي المتخصص عبر الانترنت.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *