أخبار

مسؤول: توقيع اتفاق شراكة تجارية بين مصر وبريطانيا “قريباً”

       

       

       

       

       


القاهرة – مباشر: أكدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة المصرية، أن السوق البريطاني يمثل أهم الأسواق التصديرية المستقبلة لعدد كبير من بنود المنتجات المصرية السلعية لما تتمتع به هذه المنتجات من ميزات تنافسية وقبول لدى المستهلك في المملكة المتحدة خاصة بعد سريان اتفاق الشراكة التجارية بين البلدين والمنتظر التوقيع عليه قريباً.

وقالت الوزيرة، اليوم الخميس، أن معدلات التبادل التجاري بين البلدين بلغت العام الماضي نحو 2.14 مليار جنيه استرليني، مقارنة بنحو 1,96 مليار جنيه استرليني في عام 2018، وفقاً لبيان صحفي.

وأضافت الوزيرة، أن المملكة المتحدة تأتي في المرتبة الأولى عالمياً من حيث حجم المساهمة في الاستثمار الأجنبي المباشر بالسوق المصري من خلال 1630 شركة باستثمارات تبلغ 5.4 مليار دولار تتركز أغلبها في القطاع الصناعي.

جاء ذلك في سياق كلمة الوزيرة التي ألقاها نيابة عنها أحمد مغاوري رئيس جهاز التمثيل التجاري خلال فعاليات الأسبوع المصري الذي تنظمه الجمعية المصرية البريطانية والمقام خلال الفترة من 9-12 نوفمبر2020 الجاري بـ”جلسة مستقبل العلاقات التجارية المصرية البريطانية”.

وأوضحت الوزيرة، أن المرحلة الحالية تمثل نقطة تحول هامة في تاريخ العلاقات الثنائية المصرية البريطانية خاصة مع خروج المملكة المتحدة من التكتل الأوروبي وبداية علاقات تجارية واستثمارية ثنائية جديدة مع العالم لتجعل من المملكة المتحدة إحدى أهم الشركاء التجاريين لمصر على المستوى العالمي.

وتابعت، أن مصر تسعى لبذل المزيد من الجهود لتحقيق استدامة النمو الاقتصادي وذلك من خلال التركيز على عدد من القطاعات الواعدة وتنفيذ خطة عمل للإصلاحات الهيكلية بهذه القطاعات لزيادة تنافسيتها وقيمتها المضافة وبصفة خاصة قطاع الصناعات التحويلية والذي يحظى بأهمية وأولوية لدى الدولة المصرية لكونه من القطاعات عالية الإنتاجية سريعة النمو ولدوره الهام في خلق فرص العمل الضرورية وتحسين الانتاجية.

وأكدت، أن قطاع الصناعة التحويلية ساهم بنسبة 10 بالمائة  من النمو المتحقق فى الربع الأول من العام الجارى 2020، ، كما زادت مساهمة القطاع فى نسبة المشتغلين به خلال الربع الأول من العام الجاري إلى نحو 12.8 بالمائة، مقارنة بـ 12.1 بالمائة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وأوضحت جامع، أن مصر وضعت البرنامج القومي لتعميق التصنيع المحلي للفترة من 2019-2024، والذي يستهدف زيادة تنافسية المنتجات المحلية ودعم الأنشطة الإنتاجية في القطاعات الصناعية الواعدة وتعظيم الاستفادة من الطاقات الإنتاجية المتاحة وتحفيز الاستثمارات الموجهة لتعميق التصنيع المحلي وتطوير نظام متكامل لتقييم الموردين مع العمل على إنشاء قاعدة موردين من الصناعات الصغيرة والمتوسطة ذات القدرة التنافسية العالية لربطها بكبار المصنعين.

ترشيحات

البيئة المصرية: حولنا التحدي البيئي لفرصة للاستثمار وخلق فرص عمل خضراء

محافظة الشرقية تطور طرقاً وكباري تمتد لـ192 كم بتكلفة 1.5 مليار جنيه

“غازتك” المصرية توقع عقد تمويل لتحويل السيارات للعمل بالوقود الثنائي

البريد المصري يقرر خفض سعر الفائدة على حسابات التوفير

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *