بترول وطاقة

       

برنت يتجاوز 40 دولاراً بدعم الإقبال على المخاطرة

       

       

       

       

       


ربحت أسعار النفط ما يزيد عن 2% اليوم الاثنين، فيما ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت فوق 40 دولاراً للبرميل، بعد أن فاز جو بايدن بالرئاسة الأميركية وتعزز الإقبال على المخاطرة، مما عوض المخاوف بشأن تأثير تفاقم جائحة فيروس كورونا على الطلب.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم يناير 1.06 دولار أو ما يوازي 2.7% إلى 40.51 دولار للبرميل، وبلغ خام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم ديسمبر 38.21 دولار للبرميل بارتفاع 1.07% أو 2.9%.

ويتعافى النفط من انخفاض 4% يوم الجمعة، ليرتفع مع بقية الأسواق المالية بعد أن بدا أن بايدن هو الفائز في سباق الانتخابات الأميركية يوم الأحد. في غضون ذلك، ضعَف الدولار مما عزز السلع الأولية المُسعرة بالعملة الأميركية إذ أنها أصبحت أقل تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

وقال مايكل مكارثي كبير الاستراتيجيين لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني “التداولات هذا الصباح بنكهة الإقبال على المخاطرة، مما يشير إلى تنامي الثقة في أن جو بايدن سيحتل البيت الأبيض، بينما سيحتفظ الحزب الجمهوري بالسيطرة على مجلس الشيوخ. النتيجة مثالية من وجهة نظر السوق. لا يتحكم أي من الحزبين في الكونجرس، لذا فإن الحروب التجارية وزيادة الضرائب كلاهما خارج جدول الأعمال إلى حد كبير”.

وتخفض أوبك وحلفاؤها، فيما يعرف بمجموعة أوبك+، الإنتاج بنحو 7.7 مليون برميل يوميا لموازنة أسواق النفط العالمية.

وسجلت الصين، أكبر مستورد للخام في العالم، انخفاضا 12% في واردات أكتوبر مقارنة مع سبتمبر.

Source