سياسة

       

قضاء أبوظبي يحبس شخصين أحدهما مراسل بتلفزيون محلي لإذاعة قصة مفبركة

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أصدر القضاء الإماراتي في أبوظبي، الخميس، حكمه بسجن شخصين أحدهما مراسل بقناة تلفزيونية محلية وذلك بقضية بث قصة مفبركة حول وفاة 5 أشخاص من عائلة واحدة نتيجة الإصابة بفيروس كورونا الجديد أو ما بات يُعرف باسم “كوفيد-19”.


وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية في تقريرها أن “محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية أمرت بحبس متهمين اثنين أحدهما مراسل قناة تلفزيونية محلية، لمدة سنتين بعد إدانتهما بإذاعة قصة مفبركة حول وفاة خمسة أشخاص من عائلة واحدة نتيجة الإصابة بفيروس ’كوفيد – 19‘ على إحدى القنوات المحلية، وبإبعاد المتهم المقيم عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة”.


وأوضح تقرير الوكالة الإماراتية أن تفاصيل الواقعة “تعود إلى ظهور المتهم الأول مع المتهم الثاني مراسل إحدى القنوات المحلية على شاشة تلك القناة وإذاعة قصة مختلقة عن وفاة خمسة أشخاص من عائلة واحدة نتيجة الإصابة بفيروس كوفيد-19، وأثبتت تحقيقات النيابة العامة في حينها أن هذه الواقعة كاذبة وعارية عن الصحة”.


وكانت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في الإمارات، قد عقّبت في الـ22 من أغسطس/ آب الماضي بتغريدة قالت فيها: “نفت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث صحة ما تم تداوله في أحد التقارير التلفزيونية ومواقع التواصل الاجتماعي حول واقعة وفاة خمسة أفراد من عائلة واحدة نتيجة اصابتهم بفيروس كوفيد-19”.


 




Source