أخبار

       

المالية: نستهدف الحفاظ على حقوق مصر الضريبية دوليًا وسد ثغرات الازدواج الضريبي

       

       

       

       

       


القاهرة – مباشر: أكد محمد معيط، وزير المالية، أن مصر أودعت لدى منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وثيقة التصديق على الاتفاقية الدولية متعددة الأطراف “MLI” لتطبيق المعايير الحديثة لمنع التخطيط الضريبى الضار، والازدواج الضريبى.

وقال محمد معيط، أن الاتفاقية تتضمن تنفيذ التدابير المتعلقة بالاتفاقيات الضريبية لمنع تآكل الوعاء الضريبي والتحويل المصطنع للأرباح إلى أماكن لا تخضع فيها لضرائب، أو تخضع لضرائب بأسعار مخفضة وهو ما يفقد الخزانة العامة العشرات من مليارات الجنيهات، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم السبت.

وأكد معيط، أن بذلك تكون مصر قد استكملت جميع الإجراءات المقررة لدخول الاتفاقية حيز التنفيذ أول يناير المقبل.

وأوضح معيط، أن انضمام مصر إلى الاتفاقية الدولية متعددة الأطراف “MLI” يُسهم فى الحفاظ على حقوق مصر الضريبية دوليًا، عن طريق سد ثغرات اتفاقيات منع الازدواج الضريبي الحالية، وتعزيز الحوكمة لحماية الوعاء الضريبى والحد من استراتيجيات التخطيط الضريبي الضار وإساءة استعمال الاتفاقيات.

ومن جانبه، ذكر رامي يوسف، مستشار الوزير للضرائب الدولية، أن مصر أصبحت واحدة من الدول الموقعة على الاتفاقية متعددة الأطراف في يونيو 2017 قر البرلمان المصرى مشروع قانون للتصديق على هذه الاتفاقية فى أغسطس 2020، لافتًا إلى أن مصر أودعت إلكترونيًا وثيقة تصديقها على هذه الاتفاقية في 29 سبتمبر الماضى.

وأضاف، أن الاتفاقية متعددة الأطراف تشمل 54تفاقية ضرائب دولية لمصر منها 38اتفاقية مطابقة حتى الآن، ومن المتوقع زيادة الاتفاقيات المطابقة بزيادة عدد الدول الموقعة على الاتفاقية متعددة الأطراف.

وأشار، إلى أن الاتفاقية متعددة الأطراف تُسهم فى تعزيز الحوكمة لحماية الوعاء الضريبى والحد من استراتيجيات التخطيط الضريبي الضار وإساءة استعمال الاتفاقيات.

ترشيحات 

السلطات المصرية تضبط 15 طن أحجار يشتبه في احتوائها على خام الذهب

السيسي يفتتح جامعة الملك سلمان وعددا من المشروعات بشرم الشيخ

الإمارات تشكل لجنة وطنية لإدارة وحوكمة مرحلة التعافي من أزمة كورونا

Source