بترول وطاقة

النفط يهبط 3% بسبب كورونا وليبيا

       

       

       

       

       


تراجع النفط 3% اليوم الاثنين، مواصلا خسائر الأسبوع الماضي في ظل تنامي حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 في الولايات المتحدة وأوروبا مما يثير المخاوف حيال الطلب على الخام، لاسيما في ظل فرص حدوث زيادات في المعروض.

وبحلول الساعة 0755 بتوقيت جرينتش، كان خام برنت منخفضا 1.25 دولار بما يعادل 3% إلى 40.52 دولار للبرميل. ونزل الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط 1.28 دولار أو 3.2% ليسجل 38.57 دولار للبرميل، وفقا لوكالة “رويترز”.

انخفض برنت 2.7% الأسبوع الماضي وغرب تكساس 2.5%. سجلت الولايات المتحدة أكبر عدد إصابات جديدة لها حتى الآن بفيروس كورونا يومي الجمعة والسبت، بينما بلغت الحالات الجديدة في فرنسا ذروة قياسية فوق الخمسين ألف حالة أمس الأحد، مما يسلط الضوء على شدة التفشي.

وقال الخبير النفطي كامل الحرمي إن استئناف الإنتاج الليبي يؤثر بشكل أكبر على الدول المنتجة والمصدرة للخام الخفيف ومنها نيجيريا. “المخاوف في أن عودة الإنتاج الليبي قد يربك الأسواق النفطية ويزعزع تماسك دول أوبك+ بالاتفاق في خفض الإنتاج”.

وعلى صعيد المعروض، رفعت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا اليوم حالة القوة القاهرة في حقل الفيل لتنهي بذلك جميع إغلاقات الحقول والموانئ التي فرضها حصار ضربته قوات من شرق ليبيا لثمانية أشهر.

وقال أفتار ساندو، مدير السلع الأولية لدى فيليب فيوتشرز في سنغافورة، “براميل النفط الليبي الجديدة تأتي في وقت تواجه فيه سوق الخام إحباطات اجتماع اللجنة الوزارية لمجموعة أوبك+ الذي لم يشهد تقديم مقترحات جديدة”.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *