ملفات

المئات يتوافدون على معامل تنسيق جامعة حلوان.. البحث عن كليات بديلة للقمة.. وطالب يحلم بدخول حاسبات ومعلومات بعد ضياع الهندسة

انطلق صباح أمس تنسيق للمرحلة الثانية لطلاب الثانوية العامة وشهدت معامل التنسيق بجامعة حلوان فى الساعات الأولى إقبالا كثيفا من الطلاب لكتابة رغباتهم خاصة المعمل المركزى بحرم الجامعة بحلوان.
ورصد “صدى البلد”، آراء طلاب المرحلة الثانية في تنسيق الكليات، فقال محمد أحمد طالب حاصل على مجموع 80% إنه كان يحلم بالالتحاق بكلية الهندسة وسينتظر نتيجة تنسيق المرحلة الثانية ليتقدم لجامعة خاصة لتحقيق حلمه، لافتا إلى أنه اتجه إلى معمل تنسيق جامعة حلوان لمعرفة الكليات التي من الممكن أن يدخلها.
وقالت هبة السيد طالبة حاصلة على مجموع 73%، إنها كانت تحلم بدخول كلية الإعلام، وتتمنى أن التنسيق ينصفها ويدخلها إلى قسم الإعلام بكليات الآداب.
وأضافت هند محمد طالبة حاصلة على مجموع 83%، أنها كانت تحلم بدخول كلية الصيدلة ولكن التنسيق خذلها واتجهت لجامعة حلوان لكتابة رغباتها واكتشاف الكليات الموجودة بالجامعة.
وفيما قال الطالب إبراهيم سيد، إنه كان يحلم بكلية الهندسة ولكن خذلته النتيجة ووقع بالمرحلة الثانية فاضطر إلى النظر فى الكليات الأخرى المتاحة له محاولا ايجاد كلية مشابه.
وأضاف أنه نزل إلى معمل تنسيق جامعة حلوان لكتابة الرغبات والتعرف على الكليات المتاحة له من مسؤول المعمل والإطلاع على كلية الحاسبات والمعلومات بالجامعة، مؤكدا انتظار نتيجة تنسيق المرحلة الثانية للتعرف على الكلية التي تم القبول به فيها متمنيا دخول حاسبات ومعلومات حلوان.
وجهّزت جامعة حلوان 8 معامل للحاسب الآلي مزودة بـعدد كبير من أجهزة الكمبيوتر، لخدمة طلاب الثانوية العامة تنسيق 2019، وهي المعمل المركزى بالجامعة، ومعملان في كلية الهندسة بالمطرية، ومعمل كلية الهندسة بحلوان، ومعملان في كلية التربية الرياضية بنين، ومعمل كلية التربية الموسيقية، وأيضا معمل بكلية الفنون الجميلة.
واستمر أعمال المرحلة الثانية للتنسيق 2019 من اليوم الأربعاء وحتى الأحد الموافق 4 /8 /2019.
وجاءت الحدود الدنيا لـ المرحلة الثانية للتنسيق 2019 على النحو التالي:
■ الحد اﻷدنى للشعب العلمية: 320 درجة فأكثر أي بنسبة 78,05 %.
● عدد الطلاب: 175673.
■ الحد الأدنى للشعبة الأدبية: 279 درجة فأكثر أي بنسبة68,05%.
● عدد الطلاب: 54305.
● الإجمالي: 229978.
ويمكن للطلاب تسجيل رغبات المرحلة الثانية للتنسيق 2019 من خلال هذا الرابط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق