بنوك وتأمين

“السعودي الفرنسي” يطرح إصدار صكوك إضافية من الفئة 1

       

       

       

       

       


المصدر: العربية.نت

أعلن البنك السعودي الفرنسي عن عزمه إصدار صكوك إضافية من الفئة 1 بالريال السعودي، حيث تم بتعيين السعودي الفرنسي كابيتال بشكل منفرد كمدير لسجل الاكتتاب ومنسق رئيسي ومدير رئيسي للطرح الخاص المحتمل.

وقالت الإدارة إنه سيتم تحديد عدد الصكوك المصدرة وقيمتها وفقاً لظروف السوق.

ويرجع الغرض من الإصدار المحتمل لتقوية القاعدة الرأسمالية للبنك وفقاً لإطار اتفاقية بازل 3. كما يخضع الطرح المحتمل للأنظمة واللوائح ذات العلاقة.

يشار إلى أن الفئة المستهدفة من الإصدار هم مستثمرين ذوي خبرة حسب التعريف الوارد في المادة التاسعة من قواعد طرح الأوراق المالية والالتزامات المستمرة. والجهة المسؤولة عن إدارة الإصدار هي شركة السعودي الفرنسي كابيتال بشكل منفرد كمدير لسجل الاكتتاب ومنسق رئيسي ومدير رئيسي للطرح الخاص.

وتراجعت الأرباح الفصلية للبنك السعودي الفرنسي في الربع الثاني من 2020، إلى 437 مليون ريال، مقابل 804 ملايين ريال، في الربع الثاني من 2019، بتراجع 45.6%.

ومقارنة مع أرباح الربع السابق، تراجعت أرباح البنك بنسبة 35.7%، حيث كانت 682 مليون ريال.

وبلغت قيمة صافي دخل العمولات الخاصة/ التمويل والاستثمارات في الربع الثاني 1.297 مليار ريال، مقابل 1.298مليون ريال، في الفترة المقابلة من العام الماضي بتراجع طفيف 0.07%.

وبلغت قيمة الأرباح في الستة أشهر الأولى من 2020، نحو 1.1 مليار ريال، مقابل 1.7 ريال، في الفترة المقابلة من 2019، بتراجع 34.9%.

وقال السعودي الفرنسي إن تراجع الأرباح في الربع الأول يعود لانخفاض صافي الدخل وكان السبب الرئيسي هو ارتفاع إجمالي المصاريف التشغيلية بنسبة 60.70%. ومع ذلك، ارتفع إجمالي الدخل التشغيلي بنسبة 3.17%.

وترجع هذه الزيادة في إجمالي المصاريف التشغيلية بشكل رئيسي إلى ارتفاع مخصص خسائر الائتمان، مخصص خسائر قيمة الموجودات المالية الأخرى بالإضافة إلى رواتب ومصاريف الموظفين، والذي قابله انخفاض جزئي في المصاريف التشغيلية والعمومية والإدارية الأخرى.

وفي الوقت نفسه، ارتفع إجمالي الدخل التشغيلي وكان السبب الرئيسي هو ارتفاع دخل المتاجرة، دخل الصرف الأجنبي والدخل التشغيلي الآخر، والذي قابله انخفاض جزئي في دخل الأتعاب والعمولات.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *