سياسة

البرادعي: ليس من حق أحد التشكيك في الهولوكوست كجريمة إبادة جماعية بشعة

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قال المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، محمد البرادعي، إنه ليس من حق أحد التشكيك في واقعة محرقة الهولوكوست “كجريمة إبادة جماعية بشعة”.


وكتب البرادعي، في حسابه عبر تويتر، السبت: “من حق كل إنسان أن يدافع عن فكره ومعتقده ضد أي إساءة ولكن ليس من حقه أن يلجأ إلى العنف”.


وأضاف البرادعي أنه “من حق كل إنسان أن يدين السياسات الإسرائيلية العنصرية ضد الشعب الفلسطيني ولكن ليس من حقه أن يشكك في الهولوكوست كجريمة إبادة جماعية بشعة”، مٌعتبرًا أن “التفكير العقلاني الأخلاقي هو المدخل للدفاع عن كل قضايانا”.


ويشار إلى أن محرقة الهولوكوست وقعت إبان الحرب العالمية الثانية (1939 – 1945)، في معسكرات أنشأها النازيون، عندما اجتاحت القوات الألمانية بقيادة أدولف هتلر، مساحات شاسعة من قارة أوروبا.


وطالت الهولوكوست، التي تمت على أساس عرقي، ملايين الأشخاص، غالبيتهم من اليهود، إلى جانب فئات أخرى.


Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *