بترول وطاقة

مجال محدود لاستيعاب زيادة إنتاج النفط خلال الأشهر المقبلة

       

       

       

       

       


المصدر: لندن – رويترز

قالت وكالة الطاقة الدولية، اليوم الأربعاء، إن مخزونات النفط العالمية التي زادت خلال ذروة جائحة كورونا تنخفض على نحو مطرد، لكن موجة ثانية من الجائحة تبطئ الطلب وتعرقل جهود المنتجين لموازنة السوق.

وتعتزم الدول الأعضاء في أوبك وحلفاء منهم روسيا، زيادة الإمدادات بمقدار مليوني برميل يوميا اعتبارا من يناير كانون الثاني، وتتوقع وكالة الطاقة الدولية أن يؤدي وقف إطلاق النار في ليبيا لزيادة الإنتاج هناك إلى 700 ألف برميل يوميا في ديسمبر كانون الأول من 300 ألف برميل في الوقت الراهن.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري “ثمة مجال محدود في السوق لاستيعاب الفائض من المعروض في الشهور القليلة المقبلة”.

وأضاف التقرير “من يأملون في سوق نفط أكثر توازنا يتطلعون إلى هدف غير ثابت”.

وقالت الوكالة إن مخزونات الدول المتقدمة من النفط انخفضت في أغسطس 22.1 مليون برميل إلى 3.194 مليار برميل، بزيادة 209.1 مليون برميل عن متوسط 5 سنوات.

وأضافت الوكالة أن معدلات تكرير الخام ستنتعش جزئيا فقط في 2021، إلى المستويات المسجلة في 2015.

وأشارت إلى أن استقرار معدلات استهلاك المصافي من الخام في أغسطس وسبتمبر جاء على حساب انخفاض كبير في الهوامش.

وأبقت الوكالة على توقعات الطلب على النفط الخام لعامي 2020 و2021 دون تغيير إلى حد كبير عند 91.7 مليون برميل يوميا و97.2 مليون برميل يوميا.

وأشارت إلى أن الإمدادات العالمية انخفضت 600 ألف برميل يوميا في سبتمبر مع خفض الإمارات الإنتاج وأعمال صيانة قلصت إنتاج بحر الشمال والبرازيل.

وتوقعت وكالة الطاقة ارتفاع إنتاج ليبيا النفطي من 300 ألف برميل يوميا حاليا إلى 700 ألف برميل يوميا في ديسمبر.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *