سياسة

الحرائق تواصل اجتياح سوريا.. والنيران تصل مسقط رأس بشار الأسد في اللاذقية

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– واصلت حرائق الغابات اجتياح في سوريا، ما أسفر عن تدمير مساحات واسعة النطاق، وخسائر كبيرة في الأراضي الزراعية ومزارع للفواكه، إضافة لنزوح الآلاف، فيما تكافح فرق الإطفاء النيران المشتعلة في مناطق بـ4 محافظات على الأقل.


اللاذقية (شمال غرب البلاد)، إحدى المحافظات المُتضررة من الحرارة، أصيب فيها “70 شخصًا بحالة اختناق متعدد الدرجات نتيجة التعرض لاستنشاق الدخان الكثيف”، حسب تصريحات لمدير الصحة بالمحافظة الدكتور هوازن مخلوف، لوكالة الأنباء الرسمية (سانا).


وقال مخلوف إن أغلب الإصابات خرجت من المستشفيات بعد تقديم الإسعافات اللازمة.


ووصلت الحرائق إلى مسقط رأس الرئيس السوري بشار الأسد، حيث مدينة القرداحة الكائنة في محافظة اللاذقية.


وأشارت وكالة سانا إلى أن حريقا اندلع في مستودعات التخزين بالمؤسسة العامة للتبغ في منطقة القرداحة، قد أدى إلى انهيار الكتلة الشمالية الشرقية من المبنى، والكتلة مؤلفة من أربعة طوابق كل طابق مساحته 1500 متر مربع.


وأضافت “سانا” أن “سيارة إطفاء روسية وسيارتين من فوجي إطفاء السويداء وحماة مستمرة من أجل السيطرة على الحريق، غير أن سرعة الرياح وتغيرها يزيد من صعوبة السيطرة على الحريق بشكل كامل ومنع امتداده إلى الكتل السليمة من المستودعات”.


وأخلت السلطات الصحية مرضى مستشفى الباسل في القرداحة، بعد اقتراب الحرائق منه وانتشار الدخان في المنطقة. كما تم إخلاء قسم من مرضى فيروس كورونا وذوي الحالات الحرجة في مستشفى مدينة الحفة، بحسب مدير الصحة في اللاذقية.


وتشارك فرق الإطفاء ومروحيات للجيش السوري تشارك في عمليات إخماد الحرائق القائمة في ريف القرداحة، لمنع اتساع رقعة انتشارها.


وأشارت وكالة “سانا” إلى حدوث عمليات إجلاء للسكان في العديد من المناطق التي طالتها الحرائق.


وكما لبنان، اندلعت الحرائق في سوريا في أرياف 4 محافظات، هي طرطوس واللاذقية وحمص وحماة، وتسببت بخسائر كبيرة في الأراضي الزراعية والحراجية.


في حين شارك سوريون في صلاة استسقاء عدة مدن سورية، بينها العاصمة دمشق والحسكة (شمال شرق البلاد).


يأتي هذا بينما تمكنت فرق الإطفاء من إخماد بعض الحرائق القائمة، فيما أظهرت لقطات مصورة تعرض مزارع للفواكه (الرمان والزيتون)، لأضرار كبيرة، لا سيما تلك القائمة في محافظة طرطوس.  


 




Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *