بترول وطاقة

النفط يتجه صوب مكسب أسبوعي في ظل خفض إمدادات النرويج

       

       

       

       

       


المصدر: طوكيو – رويترز

تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة، لتهبط في نهاية أسبوع حققت فيه مكاسب كبيرة بفعل مخاطر احتمال انخفاض الإمدادات من النرويج بما يصل إلى 25% بسبب إضراب عمال بالقطاع.

وانخفض خام برنت ثمانية سنتات إلى 43.26 دولار للبرميل، بعد أن ربح ما يزيد عن 3% أمس الخميس. وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي خمسة سنتات إلى 41.14 دولار للبرميل بعد أن ارتفع ما يزيد عن 3% أمس الخميس.

والخامان القياسيان على مسار تحقيق مكاسب بنحو 10% هذا الأسبوع، وهو أول ارتفاع في ثلاثة أسابيع، إذ صعدت الأسعار استجابة لإضراب عمال بقطاع النفط النرويجي.

وقال شركة نفط نرويجية ومسؤولون نقابيون إنهم سيجتمعون مع وسيط عينته الدولة اليوم في مسعى يأمل الطرفان أن يتمخض عن إنهاء الإضراب.

ويتأهب مراقبو السوق لتأثر الإنتاج الأميركي بالإعصار دلتا، المتوقع أن يضرب ساحل الخليج في غضون ساعات. وجرى وقف إنتاج 1.5مليون برميل يوميا تقريبا حتى الآن.

وقال إدوارد مويا كبير محللي السوق لدى أواندا “الإنتاج من خارج أوبك سيتلقى ضربة كبيرة على مدى الأسبوعين القادمين وسيستمر هذا في دفع إعادة التوازن في سوق النفط”.

وقال محمد باركيندو أمين عام منظمة البلدان المصدرة للبترول(أوبك) أمس الخميس إن الأسوأ لسوق النفط انتهى، عقب انهيار الأسعار والطلب هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *