أخباراستثمار وأعمال

       

الرئيس التنفيذي لهيئة الاستثمار يوجه بدعم وتشجيع الكيانات الجديدة والقائمة بالمناطق الحرة

       

       

       

       

       


المشروع لتصنيع الأحذية والحقائب الرياضية بتكلفة استثمارية 900 مليون جنيه ويوفر 10 آلاف فرصة عمل كمرحلة أولى 

قام المستشار محمد عبدالوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، بزيارة المنطقة الحرة العامة بمدينة نصر، وذلك في إطار بحث سبل تقديم الدعم اللازم للتوسع في أنشطة المشروعات الاستثمارية القائمة، والتعرف على احتياجات المشروعات الجديدة، وتقديم التسهيلات اللازمة للبدء في إنتاجها بشكل فوري.

وخلال زيارته للمنطقة تفقد عبدالوهاب مشروع شركة مصر للصناعة والتجارة (مينترا) الجديد لتصنيع الأحذية والحقائب الرياضية، والمقام على مساحة 16 ألف متر مربع، بتكلفة استثمارية تقدر بنحو 900 مليون جنيه، ويوفر 10 آلاف فرصة عمل كمرحلة أولى، مشيراً إلى أن تلك الزيارة تستهدف الوقوف على الخطوات النهائية لافتتاح المشروع والتسهيلات اللازمة التي يمكن تقديمها من قبل هيئة الاستثمار تمهيدًا لبدء الإنتاج وتصدير منتجات هذا المشروع للخارج.

في سياق متصل، قام الرئيس التنفيذي للهيئة بتفقد مبنى المنطقة الحرة، وبحث أوضاع العاملين بها للاضطلاع بمهامهم على النحو الذي يسهم في تعزيز دور المنطقة الحرة في جذب المزيد من الاستثمارات الجديدة، كما وجه بضرورة زيادة قدرات البنية التحتية للمنطقة الحرة للمحافظة على استيعاب أي توسعات استثمارية مستقبلية.

وأكد عبدالوهاب، على أهمية تحقيق التوازن بين دعم المشروعات الاستثمارية الجديدة بالمناطق الحرة والاستثمارية، للبدء في نشاطها الإنتاجي، ومساندة الكيانات الاستثمارية القائمة بالاستجابة لتوسعاتها وتقديم التيسيرات اللازمة لمواصلة نشاطها الإنتاجي وزيادة استثماراتها.