بترول وطاقة

الاقتصاد الدائري للكربون.. فكرة سعودية تتحول للعالمية عبر G20

       

       

       

       

       


المصدر: دبي – العربية.نت

تبنت مجموعة العشرين نهج الاقتصاد الدائري للكربون بعد أن قامت المملكة بإقناع المجموعة بهذا النهج، الذي يعمل على السيطرة على الانبعاثات من أجل إيجاد منظومات طاقة أنظف واستدامة أطول.

وأقرت مجموعة العشرين خلال اجتماع وزراء الطاقة إنشاء منصة الاقتصاد الدائري للكربون، بالإضافة إلى إقرار برنامج طوعي مسرع لنهج الاقتصاد الدائري للكربون.

وفي هذا السياق، أوضح مستشار وزير الطاقة السعودية، خالد أبوالليف، في مقابلة مع “العربية” أن ذلك يعد نجاحاً كبيراً لوزراء الطاقة في مجموعة العشرين، لتتحول معه المملكة لعاصمة العالم في هذه الرؤية.

وقال: “اعتمدنا 4 برامج لها مستقبل كبير على صعيد عقود الطاقة:

أولا- برنامج أمن الطاقة على المدى القصير.

ثانيا- برنامج أمن الطاقة على المدى الطويل.

ثالثا- الحصول على طاقة موثوقة للجميع.

رابعا- برنامج الاقتصاد الدائري للكربون وهذا يضع على المسار العالمي مسارا جديدا لمعالجة التغير المناخي عبر تحويل المواد الهيدركربونية إلى طاقات متجددة.

ونوه بأن مفتاح السر الرئيسي للاقتصاد الدائري للكربون هو التقنيات والابتكارات، وذلك لضمان أسواق مستدامة للنفط السعودي في العقود المقبلة.

وأشار إلى أن المملكة تعمل جاهدة على تخفيف الانبعاثات، وإعادة استخدام هذه الانبعاثات وتحويلها إلى اللقيم.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *