أخبار

د. الخشت: تجهيز جميع المقررات الدراسية إلكترونيا ورفعها على المنصة التعليمية للجامعة

       

       

       

       

       


عقد مجلس جامعة القاهرة، اجتماعه الشهري، برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة، وبحضور عمداء الكليات ونواب رئيس الجامعة، لمناقشة عدد من الموضوعات؛ أبرزها اعتماد استراتيجية الدراسة بالكليات في العام الدراسي الجديد، وانشاء منظومة امتحانات اليكترونية عالية التقنية وتحقيق مفهوم التقويم المستمر، وتجهيز جميع المقررات لرفعها على المنصة التعليمية الإلكترونية للجامعة، وخطة تسكين الطلاب بالمدن الجامعية، وتطوير منهجيات الرسائل العلمية في الماجستير والدكتوراه.

 

واستعرض مجلس جامعة القاهرة ما تم إنجازه على طريق التحول الى الجامعة الذكية Smart University، حيث ان جامعة القاهرة أول جامعة مصرية تضع في خطتها استهداف مفهوم الجامعة الذكية Smart University في اغسطس عام 2017، وأول جامعة يتم اعتماد لوائح كلياتها في التدريس والامتحانات لتصبح بنظام التعليم الإلكتروني الذي يجمع بين التعليم عن بُعد والتعليم الحضوري المباشر.

 

وناقش مجلس جامعة القاهرة، تجهيز مقررات الفصل الدراسي الأول لرفعها على المنصة التعليمية الإلكترونية للجامعة، ويصل عددها 7 آلاف مقرر في مرحلتي الليسانس والبكالوريوس والدراسات العليا. كما ناقش المجلس إعداد منظومة متكاملة للامتحانات الإلكترونية وبنوك أسئلة الامتحانات الموضوعية.

وقرر المجلس بالإجماع ضرورة وجود منظومة امتحانات اليكترونية عالية التقنية وتحقيق مفهوم التقويم المستمر، واستحداث عدد كبير من البرامج الدراسية في الكليات بنظام الساعات المعتمدة والمميزة.

 

واعتمد مجلس الجامعة، استراتيجية الدراسة بالفصل الدراسي الأول للعام الجامعي الجديد حيث سيتم حضور الفرق الدراسية في الكليات بالتبادل، وستكون الدراسة لطلاب الكليات النظرية مقسمة بنسبة 50% حضور مقابل 50% محاضرات عن بُعد، ولطلاب الكليات العملية نسبة 60% حضور مقابل 40% محاضرات عن بُعد، مع منح الكليات مرونة في تعاملها مع هذه النسبة عند التطبيق طبقًا لظروف كل كلية وسعة قاعاتها ومعاملها؛ ومراعاة ألا تزيد كثافة الطلاب في المدرجات عن 50% من طاقتها الاستيعابية، وأن يتم إعداد جداول المحاضرات الحضورية وجداول المحاضرات Online وإعلانها قبل بدء الدراسة.

 

 

ووجه الدكتور محمد الخشت، بصرف مكافآت كبيرة لأعضاء هيئة التدريس الذين ينتهون من إعداد المقررات الدراسية إلكترونيًا ورفعها على منصة الجامعة في إطار دعم الكليات للتحول إلى نظام شامل للتعليم الإلكتروني، وتحول الجامعة إلى جامعة من الجيل الثالث، مؤكدًا أن الجامعة تستكمل حاليا البنية التحتية التكنولوجية اللازمة لتطبيق نظام التعليم الإلكتروني في كل برامجها الدراسية، وأن سرعة الإنترنت داخل الجامعة ستصل خلال الأسابيع القادمة إلى المعدل العالمي.

 

كما استعرض مجلس جامعة القاهرة، خطة تسكين الطلاب بالمدن الجامعية وفقًا للإجراءات الإحترازية بحيث لا يزيد عدد الطلاب في الغرفة الواحدة علي طالبين فقط، أيا كانت سعة الغرفة.

 

وأشار الدكتور محمد الخشت، إلى توسع جامعة القاهرة في دعم الطلاب غير القادرين؛ موضحًا أنه سيتم عمل مكتب آخر للتكافل الاجتماعي للطلاب غير القادرين داخل الحرم الجامعي إلى جانب المكتب الموجود حاليا بالمدينة الجامعية، بالإضافة إلى تخصيص موظف من رعاية الشباب بكل كلية يكون مسؤولا عن ملف التكافل الاجتماعي داخل الكلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *