أخبار

رئيس حكومة الوفاق الليبية يعتزم تسليم السلطة بحلول نهاية أكتوبر المقبل

مباشر: أعلن رئيس حكومة الوفاق الليبية، فايز السراج، اليوم الأربعاء، عن رغبته في الاستقالة وتسليم مسؤولياته إلى السلطة التنفيذية التي ستنبثق عن لجنة الحوار، بحلول نهاية شهر أكتوبر المقبل.

وصرح فايز السراج، اليوم: “أعلن للجميع رغبتي الصادقة في تسليم مهامي للسلطة التنفيذية القادمة في موعد أقصاه نهاية أكتوبر القادم”، وفقاً لبث تليفزيوني للقناة الرسمية الليبية.

وقال السراج، أنه يأمل بحلول نهاية أكتوبر المقبل أن تكون لجنة الحوار استكملت أعمال واختارت مجلس رئاسي جديد وكلفت رئيس حكومة لليبيا.

وذكر، أن الحكومة لم تكن تعمل في أجواء طبيعية، إذ كانت تتعرض للمؤامرات الداخلية والخارجية، قائلاً “واجهنا هذه الصعوبات منذ اليوم الأول”.

وذكر، أنه منذ توقيع اتفاق الصخيرات في ديسمبر الماضي، تم السعي بين الأطراف الموجودة على الساحة السياسية الليبية لتوحيد مؤسسات الدولة.

وتابع: “المناخ السياسي لا يزال يعيش حالة استقطاب جعل كل المباحثات الهادفة إلى إيجاد تسويات سلمية، شاقة وفي غاية الصعوبة”.

ورحب السراج بما تم “إعلانه إلى حدود الساعة في المباحثات الليبية التي ترعاها الأمم المتحدة، ونشد على أيدي الجميع لإنجاز المزيد.

وأسفر الحوار الليبي الذي تم في 10 سبتمبر الجاري، في مملكة المغرب، عن التوصل لاتفاقات بشأن المناصب السيادية في ليبيا.

وأعلن وفدا المجلس الأعلى للدولة وبرلمان طبرق، حينها، في ختام لقاءاتهما في إطار الحوار الليبي، عن توصلهما إلى اتفاق شامل حول المعايير والآليات الشفافة والموضوعية لتولي المناصب السيادية بهدف توحيدها.

وفي أغسطس الماضي، أعلنت حكومة الوفاق الليبية وقفاً فورياً لإطلاق النار، وتعليق كل العمليات العسكرية في كل الأراضي الليبية.

وقالت حكومة الوفاق الليبية، حينها، إن تحقيق وقف إطلاق النار يقتضي أن تكون منطقتي سرت والجفرة منزوعتي السلاح.

ودعت حكومة الوفاق الليبية لانتخابات رئاسية وبرلمانية في مارس المقبل.

ترشيحات 

“موديز” تتوقع تجاوز خسائر حاملي السندات اللبنانية 65%

“أي يو جي” تحصل على حق التنقيب عن النفط بمنطقة الامتياز 36 بسلطنة عمان

 

 

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق